%85 من مستجدي جامعة الدمام لم يجتازوا اختبار الرياضيات

%85 من مستجدي جامعة الدمام لم يجتازوا اختبار الرياضيات

التعليم السعودي : انهت عمادة السنة التحضيرية والدراسات المساندة بجامعة الدمام مؤخرا اختبارات تحديد مستويات اللغة الإنجليزية والرياضيات لطلاب السنة التحضيرية والبالغ عددهم أكثر من 4700 طالب وطالبة والبرامج، التي تعمل بنظام السنة التحضيرية.

وقال عميد السنة التحضيرية والدراسات المساندة بجامعة الدمام د.عبدالعزيزالفهيد تسهيلا للطلاب والطالبات يمكن معرفة نتيجة اختبار تحديد المستوى من خلال صفحة العمادة بموقع الجامعة، وذلك بإدخال رقم السجل المدني وستظهر له النتيجة ورقم الشعبة ورقم القاعة الدراسية وموقع المبنى الذي توجد به القاعة وقد تم إرسال رسائل نصية للطلاب برابط استعلام النتائج.

وقد بينت نتائج اختبار تحديد مستوى الرياضيات بأن ما يقارب من 85% من الطلاب والطالبات وضعوا في المستوى الأول الذي يعني أن الطالب في هذا المستوى يحتاج فعلاً حضور ساعات دراسية أكثر وجلسات تعليمية تطبيقية لتطوير مستواه في مهارات الرياضيات، وقد تم جدولة هذه الساعات في الجدول الخاص بهؤلاء الطلاب وهي إلزامية في حين أن النسبة المتبقية من الطلاب (15%) وضعوا في المستوى الثاني، الذين يحتاجون إلى تعزيز مهاراتهم ونشير هنا إلى أن هذه النسبة متوقعة كما هو الحال في اغلب الجامعات المحلية والعالمية، وهذا يدل على ضعف تأهيل الطلاب في الرياضيات الأمر الذي يتطلب منا جهدا كبيرا وتوفير دعم متواصل خلال فترة دراسة برنامج السنة التحضيرية.

أما بالنسبة للغة الإنجليزية فإنه قد تم تقسيم الطلاب إلى ثلاثة مستويات مبتدئ ومتوسط ومتقدم، وقد بلغت نسبة الطلاب الذين وضعوا في المستوى المبتدئ 28%، المتوسط 50%، المتقدم 22% وقد تم إعداد خطة اكاديمية مكثفة لكل مستوى على حدة، وبالتالي يستطيع الطالب أن يطور مستواه في الإنجليزية حتى يصل للمستوى المطلوب عند نهاية البرنامج.

وقامت العمادة بإنشاء مركز دعم التعلم في مطلع العام الماضي، الذي يعتبر الأول من نوعه على مستوى الجامعة وتبنت من خلال المركز برنامجاً خاصاً يقدم خدمات متنوعة لدعم التعلم الأكاديمي ويساعد الطلاب، الذين يواجهون صعوبات وتحديات أكاديمية في مقررات الانجليزية والرياضيات والفيزياء والكيمياء والأحياء والحاسب الآلي.

وقد تم إجراء دراسة في العام الماضي تهدف إلى تحديد مدى فعالية وأثر هذا المركز والمصادر التي يوفرها في تحسين الأداء الأكاديمي للطلاب ضعيفي التحصيل في جميع مسارات برنامج السنة التحضيرية ومساعدتهم على مواصلة تعليمهم بالجامعة، حيث أشارت نتائج هذه الدراسة إلى وجود تحسن ملحوظ في درجات الاختبار النهائي للطلاب المعرضين للتعثر الأكاديمي الذين زاروا مركز دعم التعلم باستمرار وحضروا الجلسات التعليمية واستفادوا من الخدمات المتنوعة، التي يقدمها المركز مقارنة بأولئك الطلاب الذين لم يفعلوا ذلك إطلاقا وقد ساعد المركز في استبقاء ما يقارب 17% من الطلاب المعرضين للتعثر بالجامعة، وتعد هذه النسبة عالية مقارنة بالدراسات العالمية المماثلة.

ووصلت نسبة الطلاب، الذين اجتازوا برنامج السنة التحضيرية لهذا العام 84% بينما نسبة الطلاب الذين لم يجتازوا البرنامج 16% وهذه النسبة اقل بكثير مما كانت عليه في العام الماضي إذ كانت نسبة الطلاب الذين لم يجتازوا البرنامج 24% في حين أن نسبة الطلاب، الذين اجتازوا البرنامج قد وصلت 76% ونحن نعمل على المحافظة على هذه المعدلات، التي تشير إلى نمو في عملية استبقاء ومواصلة الطلاب دراستهم. وذكر الفهيد أن هذا ينبع من حرص الجامعة وعلى رأسها مدير الجامعة د. عبدالله الربيش على تنفيذ الخطة الأكاديمية الشاملة، التي تسعى لتوفير أفضل فرص التعليم والتعلم ابتداء من قبول الطالب ومرورا باجتيازه السنة التحضيرية وحتى انتهاء دراسته التخصصية الأكاديمية. ويدعو الفهيد الطلاب والطالبات حضور برنامج التهيئة لما له من فائدة كبيرة في توضيح كثير من القضايا، التي تهم الطلاب في بداية دراستهم بالجامعة ويستطيع الطلاب التواصل مع العمادة عن طريق موقع الجامعة الإلكتروني أو الإيميل الخاص ببرنامج التهيئة dpy.pp@uod.edu، وكذلك حساب العمادة في توتير prep_uod وأن هناك خطا ساخنا للتواصل مع الطلبة للإجابة عن استفساراتهم وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)