أحدث تصنيف عالمي للجامعات.. 12 تسترد عافيتها وتتقدم.. و5 تتأخر

أحدث تصنيف عالمي للجامعات.. 12 تسترد عافيتها وتتقدم.. و5 تتأخر

التعليم السعودي – متابعات : كشف آخر تصنيف عالمي للجامعات (يناير 2018) استرداد 12 جامعة سعودية عافيتها، متقدمة مراكز عدة عن تصنيف سابق العام الماضي (يناير 2017)، فيما تأخرت 5 جامعات، إلا أن أكبر انتكاسة كانت من نصيب جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وحدها، إذ تراجعت 2399 مركزا، لتحتل هذا العام المركز 4699 عالميا بعدما كانت 2300 العام الماضي، كما تراجعت عربيا لتصل إلى المركز 164 بعدما كانت في المركز 38.

ووفق ما أعلنه موقع ويبومتركس الإسباني الشهير، فإن جامعة الملك سعود حافظت على صدارة الجامعات السعودية والعربية، رغم انخفاض مستواها عالميا، باحتلالها المركز 424 بعدما كانت 383 العام الماضي.

وبقيت جامعة الملك عبدالعزيز في المركز الثاني سعوديا وعربيا، وقفزت أيضا عالميا واحتلت المركز 510 بعدما كانت في المركز 540 العام الماضي.

وكذلك حافظت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتكنولوجيا على مركزها الثالث سعوديا وعربيا وقفزت عالميا إلى المركز 590 بعدما كانت في المركز 684 العام الماضي، وقفزت أيضا جامعة الملك فهد للبترول والمعادن إلى المركز 852 عالميا بعدما كانت في المركز 877 العام الماضي، وبقيت محتفظة بمركزها الرابع سعوديا والسادس عربيا.

لكن جامعة أم القرى تراجعت عالميا إلى المركز 1455 بعدما كانت في المركز 1157، ما انعكس على مركزها عربيا لتحتل المركز الـ 13 بعدما كانت العاشرة.

وعوضت جامعة الملك خالد تراجعها العام الماضي واحتلت هذا العام المركز 1892 بعدما كانت في المركز 2251 العام الماضي، وتقدمت عربيا من المركز 37 إلى المركز 23.

وجاءت جامعة الملك فيصل متقدمة إلى المركز 2137 بعدما كانت 2153 وبقيت على حالها في المركز 31 عربيا.

وانخفض مستوى جامعة القصيم لتصل إلى 2237 عالميا بعدما كانت في المركز 2013، وانعكس الأمر على موقعها عربيا لتحتل 36 بعدما كانت 27.

وانخفض أيضا مستوى جامعة الفيصل لتحتل 2289 بعدما كانت 2240، وتراجعت عربيا إلى المركز 41 بعدما كانت 36.

وارتقت جامعة نجران إلى المركز 2299 بعدما كانت 2308، رغم أنها تراجعت عربيا إلى المركز 42 بعدما كانت في المركز 40.

وتقدمت جامعة الطائف إلى المركز 2307 بعدما كانت 2490، واحتلت المركز 44 عربيا بعدما كانت 48، وكذلك جامعة طيبة فاحتلت 2314 بعدما كانت 2319، بالرغم من تراجعها عربيا إلى المركز 46 بعدما كانت 41.

وصعدت جامعة الملك سعود للعلوم الطبية إلى المركز 2477 بعدما كانت 2643، بالرغم من تراجعها عربيا إلى المركز 55 بعدما كانت 59.

واحتلت جامعة جازان المركز 2543 بعدما كانت 2697، وتقدمت أيضا عربيا لتحتل المركز 59 بعدما كانت 64، وكذلك الحال لجامعة تبوك فبلغت المركز 2678 بعدما كانت 2893، وتقدمت عربيا إلى 65 بعدما كانت 69.

وتأهلت جامعة حائل إلى المركز 3204 بعدما كانت في المركز 3325، وتقدمت عربيا إلى المركز 85 بعدما كانت 86.

خارج قائمة الـ 16

وعلى صعيد الجامعات الأخرى (خارج قائمة الـ 16 الأفضل)، احتلت جامعة الأمير سلطان المركز 3530 عالميا و112 عربيا، وجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل في المركز 3830 عالميا، و124 عربيا، وجامعة المجمعة 4883 عالميا، و174 عربيا، والجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة في المركز 5119 عالميا و180 عربيا، وجامعة شقراء في المركز 5226 عالميا و185 عربيا، جامعة نورة في المركز 5666 عالميا و205 عربيا، جامعة الجوف 5901 عالميا و211 عربيا، وجامعة الباحة 6378 عالميا و226 عربيا، وجامعة الحدود الشمالية 7050 عالميا و241 عربيا، وجامعة عفت 7165 عالميا و244 عربيا، وجامعة جدة 7644 عالميا و257 عربيا.

وجاءت جامعات عدة فوق المركز الـ 10 آلاف، منها: جامعة حفر الباطن 10911 عالميا، وجامعة كلية الرياض 12095، كلية ابن سيناء 12335، جامعة البترجي 14443، الجامعة العربية المفتوحة 14453، وتذيلت القائمة كلية ريادة الأعمال في المركز 26174 عالميا وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)