«أخصائيات ومعلمات» ينافسن في عالم «الأسر المنتجة»

«أخصائيات ومعلمات» ينافسن في عالم «الأسر المنتجة»

التعليم السعودي : شرعت أخصائيات ومعلمات بالخوض في معترك الحياة الاقتصادية والدخول في مساحة عالم التسويق ضمن عالم «الأسر المنتجة» لينافسن مثيلاتهن في دعم الصناعات الوطنية والسعي نحو تعزيز الجانب المهني والإبداعي بعيدًا عن التخصصات الأكاديمية.

وكونت أم وثلاث من بناتها مشروعهن الخاص المتمثل في إعداد طلبيات لعدد من الأطعمة الشعبية والمطلوبة على نطاق المنطقة من خلال البيع على وسائل التواصل الاجتماعي والمشاركة في المهرجانات الاجتماعية.

وذكرت خاتون طاهر «معلمة متعاقدة» أهمية أن يكون لدى الإنسان شغف للإنتاج والإبداع وطلب العلم والعمل حتى وإن كان يعمل في عدة وظائف، منوهة لسعادتها برفقة بناتها للعمل ضمن «الأسر المنتجة» على الرغم من عملهن في وظائف وتخصصات في الطب والتعليم.

وقالت إن بضاعتهن تحتوي على العديد من المأكولات على نحو «شيز كيك، ورق عنب، هريس، عصيدة، باستا».

ومن جهة أخرى، أشارت فاطمة آل ادريس في العقد الثالث من العمر والتي تعمل «اخصائية علاج طبيعي في مستشفى صفوى العام» لعملها في الشيز كيك على مدى ثماني سنوات ضمن نطاق عائلتها التي شجعتها تكرارًا ودفعتها قُدمًا للانطلاق نحو هذه الساحة التنافسية حتى بدأت العمل على نطاق البيع في المجتمع قبل شهر.

ولفتت إلى أن الحياة الروتينية لا تمنح السعادة عكس ما تقدمه المهن والمهارات التي تصقل من موهبة الإنسان وتقدم له مشاعر الرضا والابتهاج.

وبينت سوسن آل ادريس «معلمة لغة انجليزية» الآثار الإيجابية التي تمحنها هذه الخطوات من توسعة مدارك المعرفة وتنمية حس التواصل الاجتماعي مع أفراد المجتمع وكذلك تبادل الخبرات مع العديد من التاجرات.

وأكدت على أن المشاركة في هذا المشروع منحتها هبات متعددة في الجانب المعرفي وجانب النشاط البدني فضلًا عن الجانب العبادي.

وتطرقت للحديث عن مشروع «أمجاد نعناعة» والتي تعود قصته لمحبة شقيقتها الكبرى للنعناع وعملها على تزيين الأطباق دائمًا به، فضلًا عن تزيين ورق العنب وخلطته الخاصة بها.

وأوضحت الهام آل ادريس «اخصائية تغذية علاجية» عن عملها لأكبر طلبية والتي قدرت بـ500 حبة ورق عنب بالأعواد وذلك لمناسبة زفاف والتي تم إنجازها في يومين، معبرة عن سعادتها الكبيرة عند سماع رضا الزبائن وكلماتهم المشجعة التي تنهي كافة الإرهاق.

وقدمت نصيحتها للمجتمع بالسعي نحو العمل اتجاه المهن التي ترتضيها أنفسهم حيث سيفتح باب الإبداع دون حدود مؤكدة على أن التنافس الشريف في هذه الأعمال لا يخلق العداوة وإنما يساهم في دعم أصحاب الأسر المنتجة بحسب صحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>