أميركي يتسبب في إنهاء حياة «مبتعث سعودي» .. حرقاً

أميركي يتسبب في إنهاء حياة «مبتعث سعودي» .. حرقاً

التعليم السعودي : توفي الطالب السعودي طاهر الحاجي، المبتعث في جامعة بورتلاند في ولاية أوريغون الأميركية صباح الأحد الماضي، وذلك نتيجة حريق أشعله مواطن أميركي (28 سنة) يدعى ريان تومس، في أحد المباني السكنية في المدينة، وألقت السلطات الأميركية القبض على الجاني، واحتجز في سجن مقاطعة مولتنوما لتقديمه إلى المحاكمة.

وأفادت نتائج التحقيق الأولية باعترافه بوجود خلاف حصل أخيراً بينه وبين صديقته، فقرر على إثر ذلك الانتقام منها بإحراق الشقة التي تقطن فيها، وفوجئت صديقته باتصال منه يفيدها بإقدامه على حرق الشقة من خلال إغراق الأريكة بالبنزين وإشعال النار فيها، في الوقت الذي كان طاهر يسكن في الشقة العليا لشقة صديقة الجاني، ليلقى حتفه وهو نائم، إضافة إلى شقة أخرى يسكنها مواطن أميركي ليلقى الأخير المصير ذاته بسبب قوة الحريق الذي لم يمكِّن سكان المبنى من إسعافه المتوفيين، واكتفوا بالفرار إنقاذاً لأنفسهم.

من جهته، قال والد المبتعث المدير التنفيذي السابق لجهاز التنمية السياحية والآثار في الأحساء علي الحاجي لـ«الحياة» إنه تلقى خبر الفاجعة وهو في كندا لزيارة ابنته الموجودة مع زوجها المبتعث، وكان من المقرر أن يزور طاهر في وقت لاحق، لكن إرادة الله سبحانه وتعالى سبقته، إذ تلقى الخبر وتوجّه إلى أميركا للشروع في إجراءات نقل جثمان ابنه إلى أرض الوطن، لإتمام مراسم الدفن في مسقط رأسه في قرية البطالية في محافظة الأحساء.

وأشاد الحاجي بالتعاون الكبير الذي حظي به من سفارة خادم الحرمين الشريفين في إنهاء إجراءات نقل الجثمان، مؤكداً أن السفارة تعمل على متابعة كل ما يتعلق بالقضية أمام القضاء، وذلك بتشكيل فريق قانوني وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>