الباحة .. ندوة «البيئة الأكاديمية» توصي بتقديم البرامج التوعوية للطلاب

الباحة .. ندوة «البيئة الأكاديمية» توصي بتقديم البرامج التوعوية للطلاب

التعليم السعودي :نظمت كلية العلوم الإدارية والمالية بجامعة الباحة بالتعاون مع جامعة فلوريدا اتلانتك الأمريكية، ندوة بعنوان: «التحديات المعاصرة في البيئة الأكاديمية»، بحضور مدير الجامعة الدكتور سعد الحريقي، وعدد من وكلاء الجامعة، وعمداء الكليات، وأعضاء هيئة التدريس، وطلاب وطالبات الدراسات العليا بالجامعة.

وأوضح عميد كلية العلوم الإدارية والمالية الدكتور طلق السواط،  أن هذه الندوة تنعقد في سياق النشاط العلمي لكلية العلوم الإدارية والمالية، وتناقش هذه الندوة محورين أساسيين:
إدارة التغيير في البيئة الأكاديمية،  إدارة المعرفة كميزة تنافسية.
حيث إن هذا الملتقى يعد أحد أوجه التعاون بين جامعة الباحة ممثلة في كلية العلوم الإدارية والمالية ومؤسسات أكاديمية عالمية ممثلة في جامعة فلوريدا أتلانتك بالولايات المتحدة الأمريكية .
واختتمت الندوة بعدد من التوصيات، أهمها : ضرورة  توفير الدعم المادي والتكنولوجي وتطوير مهارات الأفراد وعقد البرامج التدريبية وتعديل رؤى ورسائل الجامعات، للتكيف مع المستجدات الحديثة في مجال التعليم العالي، الأمر الذي يدعم فعالية عمليات التغير ويحقق نتائج ايجابية، وضرورة التركيز على عمليات ضبط الجودة من خلال برامج الاعتماد الأكاديمي التي هي مرحلة جديدة لابد من إدارة عمليات التغيير والانتقال نحوها بمنتهى الكفاءة والاقتدار، والتركيز على عقد ورش العمل وجلسات العصف الذهني التي تدعم توضيح مضامين وأهداف عمليات التغير وأهميتها والحاجة لها، والمشاكل التي تتطلب التغيير من أجل حلها بمنهجيات علمية تقوم على الابداع والابتكار،  وعقد اللقاءات العلمية التي توضح مضامين المعرفة وآليات تحويلها الى برامج عملية تلامس القضايا التي يشعر بها أعضاء هيئة التدريس والإداريون والطلبة،  وتنعكس ايجابياً عليهم، وضرورة إجراء دراسات تقييمية لنتائج برامج التغيير بعد تنفيذ خطة التغيير ومقارنة ما تحقق في هذا المجال مع الأهداف المبرمجة أصلاً لخطط التغيير، والتأكيد على أهمية الموارد البشرية في برامج التغيير المخطط، وأهمية دمج الأفراد بعمليات التغيير عبر زيادة درجة مشاركتهم في  صياغة برامج التغيير،  وتشكيل فرق بحثية من أشخاص ذوي خبرات وتخصصات مختلفة من اجل دعم عمليات تبادل المعرفة والخبرات بين مختلف كليات الجامعة،  وضرورة تقديم برامج توعوية لتغيير أنماط الثقافة لدى الطلاب تتضمن ضبط عمليات التغيير في انماط تفكيرهم نحو آفاق البحث العلمي والتحليل العلمي بدلاً من التلقين،  وتعزيز برامج الشراكات بين الجامعات، وعقد تحالفات استراتيجية من اجل تبادل الخبرات في مجالي إدارة التغير وإدارة المعرفة، عبر إحداث التغيير عن طريق تقاسم المعلومات والمعرفة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)