«التعليم»: خطط لتطوير مناهج «الثانوية».. والتركيز على المهارات

«التعليم»: خطط لتطوير مناهج «الثانوية».. والتركيز على المهارات

التعليم السعودي – متابعات : كشف وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، في المؤتمر الدولي لتقويم التعليم، أنه سيعلن قريباً عن خطط لتطوير جديد لمناهج المرحلة الثانوية، تدعم مهارات المستقبل وتنميتها لدى الطلبة، مشيراً إلى أن هناك لجنة وزارية معنية بسياسات سوق العمل، تعمل منذ أكثر من سنة على وضع حلول للمتقدمين على الوظائف.

وأوضح العيسى في المؤتمر، أن رؤية المملكة 2030 تؤكد على مهارات المستقبل، وأهمية التعليم في تقديم الخدمة اللازمة لتنمية مهارات الطلبة والطالبات على كل المستويات، ليكونوا قادرين على تحمل المسؤولية في القطاعات وبرامج الرؤية، مؤكداً أن وزارة التعليم تهتم بتطوير المهارات الأساسية للطلبة والطالبات، من خلال جملة من المبادرات والمشاريع التي تمكنهم من النجاح مستقبلاً في كثير من الوظائف المطلوبة في سوق العمل.

وأشار العيسى إلى أن هناك لجنة وزارية معنية بسياسات سوق العمل، تضم وزراء التعليم والعمل والخدمة المدنية والتجارة، تعمل منذ أكثر من سنة على وضع حلول للمتقدمين على الوظائف، من خلال معالجة أوضاعهم وإعادة تأهيلهم وتوجيههم لقطاعات معينة، وموائمة سياسات سوق العمل لتكون أكثر تحفيزاً، وتعمل بشكل سريع، مبيناً أن وزارة التعليم لديها 13 برنامجاً رئيساً تستهدف تحقيق رؤية 2030، إضافة إلى منظومة حوكمة كاملة للإشراف على هذه البرامج وتنفيذها، ومن بينها برنامج «تنمية الموارد البشرية»، وهو معني بشكل خاص بكوادر التعليم، ويسير باتجاه الإقرار قريباً، ويترأسه ولي العهد من خلال مجلس الشؤون الاقتصادية والتنمية، إضافة إلى برامج «جودة الحياة»، و«تعزيز الشخصية الوطنية».

وبين وزير التعليم أنه سيتم الإعلان قريباً عن خطط تطوير جديد لمناهج المرحلة الثانوية لكي تدعم مهارات المستقبل وتنميتها لدى الطلبة.

وكان المؤتمر الدولي لتقويم التعليم شارك فيه نحو 60 متخصصاً في مجال التعليم على مستوى العالم من خلال 37 جلسة علمية إضافة إلى النقاشات والورش التدريبية، وناقش عدداً من المحاور، من أهمها: الإطار العام لمهارات المستقبل، وتعليمها واكتسابها، وقياسها، وتطبيقها، بهدف إبراز المهارات الملحة للمستقبل وكيفية تنميتها وتقويمها، وتقديم مقترحات وتوصيات تتعلق بالمهارات ذات القيمة المضافة العالية التي تسهم في زيادة فرص توظيف المواطنين والمواطنات في سوق العمل وتحقيق النجاح المهني والارتقاء بمستوى قطاع الأعمال.

كما ناقش المؤتمر تحفيز مؤسسات التعليم والتدريب والتوظيف على تبني البرامج والآليات التي تنمي رأس المال البشري مسهمه بذلك بتحقيق رؤية المملكة 2030 في هذا المجال. وهدف المؤتمر إلى إبراز المهارات الملحة للمستقبل وكيفية تنميتها وتقويمها، وتقديم مقترحات وتوصيات تتعلق بالمهارات ذات القيمة المضافة العالية التي تسهم في زيادة فرص توظيف المواطنين والمواطنات في سوق العمل وتحقيق النجاح المهني والارتقاء بمستوى قطاع الأعمال، وتنمية رأس المال البشري وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>