المشاركون في جلسة ( الصناعة والحكومة) يناقشون خلق فرص ابتكارية وبحثية لمواجهة التحديات الراهنة التي تواجه عدة صناعات محلية

المشاركون في جلسة ( الصناعة والحكومة) يناقشون خلق فرص ابتكارية وبحثية لمواجهة التحديات الراهنة التي تواجه عدة صناعات محلية

التعليم السعودي – متابعات : أجمع ممثلون عن الكيانات الوطنية العامة والخاصة في ( جلسة الصناعة والحكومة )، التي صاحبت المؤتمر الدولي للبحث والتطوير المقام في وزارة التعليم على أهمية خلق فرص ابتكارية وبحثية لمواجهة التحديات الراهنة التي تواجه عدة صناعات محلية ، وشدد المتحدثون خلال الجلسة التي أشرف على إدارتها Thomas kalil نائب المدير السابق لمكتب سياسات العلوم والتكنولوجيا في البيت الأبيض على أهمية دور الجامعات في عمليات البحث والتطوير بما يخدم الصناعة ويبرز الدعم الكبير الذي توليه الحكومة لصناعة الابتكار والإبداع بما يحقق رؤية المملكة 2030 .
– المشاركون في ( جلسة الصناعة والحكومة )
– وكيل وزارة الطاقة والصناعة والثروة المعدنية لشؤون الشركات د. عابد السعدون أشاد بما تقدمه الحكومة من دعم لمجالات الصناعة والطاقة فاق 7 مليار دولار، وقال إن هذا الدعم ساعد على خلق فرص عمل كبيرة تقدر بمليون فرصة عمل مباشر وغير مباشر ، وأكد على أهمية الوضوح والشفافية  في تحديد الثغرات والتحديات والفرص التي تواجهنا .
– وكيل وزارة البيئة والمياه لشؤون المياه د. فيصل السبيعي يؤكد وجود عدة تحديات يواجهونها على مستوى المياه، أبرزها تحدي ارتفاع الاستهلاك للمياه المحلاة، وقضايا الاستخدام المستدام ، وتعزيز المصادر المعززة للمياه وتحليتها، ودعا السبيعي إلى الإفادة من استخدام العلوم والمهارات المرنة في عمليات ترشيد الاستخدام للمياه، ورؤية الأشياء المستقبلية والتحديات التي سيواجهها الأجيال القادمة وصولاً لأمن المياه، وتوظيف اقتصاديات جديدة لترشيد الاستخدام في الصناعات والمحاصيل الزراعية .
– الدكتور  إبراهيم الجفالي مستشار وزير الصحة لتطوير قطاع الصيدلة يشير إلى أن أبرز التحديات التي تواجهها الصحة هو الفصل بين وزارة الصحة كمنظمة، وبينها كمقدم خدمات للرعاية الصحية العلاجية، مبينا أن التحول القادم هو تعزيز دور الوزارة في الجوانب ( الوقائية) لا ( العلاجية)، وقال الجفالي : ” يجب أن نعمل في وزارة الصحة مع القطاع الخاص والبحوث الميدانية المخبرية في الجامعات من أجل رفع البنى التحتية للمشافي في المملكة، ومواجهة قلة تمويل الصيدليات” .
– مدير مركز أرامكو السعودية للأبحاث والتطوير د. عمار النحاوي يؤكد أن شركة أرامكو استطاعت مواجهة التحديات المتعلقة بتقنية الكوربهترات وتحويلها إلى منتجات لباقي دول العالم ، مضيفا أن  التحديات الهندسية في هذه الصناعة تتمثل في عملية الاستكشاف وتحليل وجمع البيانات وتطبيقها على أرض الواقع، بالإضافة إلى تحديات مرتبطة بالنمذجة لهذا النوع من الصناعة. مشيراً إلى أن لدى أرامكو فرص كبيرة للتحول للقيادة الحديثة في الهندسة الكيميائية والميكانيكية حيث أكد النحاوي أن قطاع الصناعة مرتبط بتقديم هذا النوع من الخدمات وفق عدة مستويات صناعية بحيث يكون لها هوية جديدة ، وإدخالها عبر الهواتف الذكية والروبوتات، وقال إننا نسعى لسد الفجوة بين الجانب التجاري والبحثي والتطويري أو ما يسمى ( الإدارة التجارية ، والإدارة التقنية ) وتمكين فرق البحث للتركيز على هذه الجوانب ومنها براءات الاختراعات التي تفخر أرامكو بها  لافتاً القول إلى معرفة شركاء أرامكو أن المملكة لديها نسبة منخفضة من البصمة الالكترونية مما يعزز من جوانب الاستدامة .
– نائب رئيس معهد بحوث تقنيات تحلية المياه د. أحمد العمودي كشف عن أبرز التحديات التي تواجههم والمتمثلة في التحديات التقنية ومواجهة الطلب المرتفع على المياه المحلاة  لتلبية حاجة الاستخدام  اليومي، موضحا أن نشر التقنية الحديثة يمكن أن يساهم في خفض تكاليف باهضة لإنتاج المياه المحلاة، وكذلك يساعدنا في شركة تحلية المياه للتحول من المحطات التقليدية للمحطات الحديثة وفقاً لوزارة التعليم.

2018-04-23-PHOTO-00000839    2018-04-23-PHOTO-00000840

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)