المقبل يلتقي الوفد الياباني لتفعيل التطوير المهني داخل المدرسة

المقبل يلتقي الوفد الياباني لتفعيل التطوير المهني داخل المدرسة

التعليم السعودي : عقد المشرف العام على المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي في وزارة التعليم الدكتور محمد بن عبد العزيز المقبل اجتماعاً مع نائب المدير العام للوكالة اليابانية للتعاون الدولي في أوروبا والشرق الأوسط (جايكا) السيد أوساكي متسوهيرو وحضر الاجتماع من الجانب الياباني السيد هيرويوكي موري مدير جايكا في المملكة العربية السعودية والسيدة أيومي جوشو مستشارة صياغة المشروع في الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، كما حضر الأستاذ ماشي محمد الشمري والأستاذ نايف محمد العتيبي والأستاذ زياد السيف خبراء التدريب في المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي حيث تم مناقشة التعاون بين وزارة التعليم والوكالة اليابانية للتعاون الدولي.
وأوضح المقبل أن الهدف من الاجتماع هو تبادل الخبرات بين البلدين فيما يخص الجانب التعليمي ومناقشة زيارة الخبراء اليابانيين للمملكة في أسبوع ملتقى التعليم في الرياض الذي سينطلق في شهر 26مارس من هذا العام، وذلك من أجل الاستفادة من التعليم في اليابان الذي يتصف بتفعيل دور المعلم وتطوير أدائه داخل المدرسة للوصول إلى تطبيق نموذج تطوير مهني يحقق ممارسة التطوير المهني المستدام والتدريب والتعلم المستمر في سياق المدرسة.
وأكد المقبل أن الاجتماع جاء بناء على توجيهات معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى للاستفادة من التجارب العالمية الناجحة في مجالات التعليم وتفعيل الشراكات مع الدول الصديقة من أجل تحقيق الرؤية الطموحة للمملكة .
وذكر المقبل بأن الملتقى القادم سيساهم في بناء خطط لتطبيق نموذج تطوير مهني فاعل ومستدام يسعى إلى سد فجوات التدريس   ويكتسب المعلمون من خلاله عادات عقلية منتجة تساهم في تحسين عمليتي التعليم والتعلم في مواد العلوم والرياضيات وفي ضوء أهداف بعيدة ونمو مهني تدريجي داخل البيئة المدرسية وتفعيل الأدوات المتوافقة مع البيئة المدرسية وما تتضمنه من كوادر بشرية وصولاً إلى نموذج مرن يحقق درجة عالية من الفاعلية ويتوافق مع إمكانات كل مدرسة.
ومن الجانب الياباني أشار السيد أوساكي إلى أن (جايكا) طموحه لتعاون أكبر مع الجانب السعودي، باعتبار تاريخ التعاون الياباني السعودي يتضمن عدة جونب ومنها التعليم، وهذا الشيء يسعد الوكالة اليابانية للتعاون الدولي، وبيَّن أوساكي أن هدف (جايكا) هو تطوير العمليات التعليمية وخاصة ضبط العملية التعليمية وجودة التعليم في الدول الصديقة وكذلك تبادل الخبرات في هذا الجانب، كما أن المؤتمر القادم في شهر مايو سوف يضم خبراء من اليابان يقدمون خبراتهم في تعليم العلوم والرياضيات، وقد تم في الرياض مناقشة زيارة الخبير الياباني (ماتاتشي) وهو أحد الخبراء اليابانيين المشاركين في ملتقى التعليم في اليابان، والذي سيستمر لمدة أسبوع كامل في الرياض يستعرض خلاله تجربة اليابان في التعليم ، بالإضافة إلى زيارة بعض المدارس المطبقة لمشروع التجربة اليابانية في التطوير المهني القائم على المدرسة من خلال نموذج بحث الدرس.
وأشاد السيد هيرويوكي موري مدير جايكا في المملكة العربية السعودية بالدعم الذي يحظى به التعليم في هذه البلاد وأن التعليم مهم جداً في استراتيجية المملكة نحو التحول الوطني واستراتيجية المملكة 2030 فالتعليم أحد أساسيات التطوير في المملكة ونحن سعيدون بهذا التعاون في مجال التعليم ونتمنى النجاح في جميع مجالات التعاون بين البلدين.
وذكرت السيدة ايومي جوشو مستشارة صياغة المشروع في الوكالة اليابانية للتعاون الدولي بأن أفراد المجتمع هم الذين يصنعون حضارة البلد ويطورونها والمملكة العربية السعودية أدركت ذلك وهي تسعى إلى تطوير التعليم من خلال عقد الشراكات مع الدول الأخرى ونقل التجارب وهذا ما لمسناه من خلال حرص المركز الوطني للتطوير المهني التعليمي للاستفادة من التجربة اليابانية في التعليم وعقد اللقاء بالشراكة مع الوكالة اليابانية للتعاون الدولي في أوروبا والشرق الأوسط (جايكا) وهذا الأمر سيسهم في تحقيق التطوير الذي تسعى إليه وزارة التعليم وفقاً لوزارة التعليم. 

IMG_20170218_0718124 (2)

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)