الناشرون والبرامج الأكاديمية العالمية أبرز محاور ورشة مناهج المدارس العالمية التي استضافها التعليم مؤخرا

الناشرون والبرامج الأكاديمية العالمية أبرز محاور ورشة مناهج المدارس العالمية التي استضافها التعليم مؤخرا

التعليم السعودي : تناولت جلسات ورشة مناهج المدارس العالمية من وجهة نظر المختصين التربويين والجهات ذات العلاقة التي استضافتها وزارة التعليم مؤخرا البرامج الأكاديمية العالمية والحديث عن معطياتها وأهدافها والأدوار التي تؤديها في مجالات التعليم العالمي كبرنامج IB والبرنامج البريطاني CIE والبرنامج الأمريكي .
واستعرض الدكتور بيتر فيدشك برنامج البكالوريا الدولية IB مبينا أن مهمتها الرئيسية تتلخص في إعداد أجيال تحب العلم والتعلم وتبحث عن المعرفة وتتحلى بروح التسامح وتمتلك القدرة على المشاركة في خلق عالم أكثر سلاما، وذلك من خلال مناهجها التعليمية التي تعطى الدارسين فرصاً عديدة للانفتاح على ثقافات العالم والتعرف على تقاليد الشعوب واحترامها.
وتشير البكالوريا الدولية إلى التعاون القائم بينها وبين مدارس وحكومات ومنظمات دولية في مجال إعداد برامج تعليمية على مستوى عال من الجودة، ووضع قواعد للتقييم التربوي تتسم بالدقة والمصداقية .
وتشتمل على برنامج المرحلة الابتدائية للتلاميذ من سن الثالثة وحتى الحادية عشرة، وبرنامج المرحلة المتوسطة للتلاميذ من سن الثانية عشرة وحتى السادسة عشرة، وبرنامج الدبلوم لطلاب ما قبل المرحلة الجامعية من سن السادسة عشرة إلى التاسعة عشرة .
وحول برنامج كامبردج  CIE أشارت الدكتوره منيره جمجوم  إلى مايحدثه البرنامج من تطور طبيعي للمرحلة الإبتدائية ودوره في وضع أهداف واضحة للطلاب ومدى تناسبه مع المناهج الأخرى باعتماده مؤشرات عالمية وكذلك مساعدة المدارس على اتخاذ القرارات ، وإعطاءه المدارس أساسيات البناء لمنهج تأسيسي ومنهج توسعي ، ومنحه أكثر من سبعين مادة بما فيها ثلاثين مادة لغات .
كما تناول المشاركون معايير مادتي اللغة الانجليزية وآدابها ومعايير الرياضيات في الولايات المتحدة الأمريكية بعد تطويرها، والصادرة بناء على معطيات مؤسسات التعليم العالي وعلى ردود فعل سوق العمل والتي قدمها الدكتور أحمد ميتسو وأشار من خلالها إلى عدم ملائمة مخرجات التعليم وإلى تباين مخرجات التعليم بين الولايات الأمريكية المختلفة والذي اتضح عند انتقال الطلاب إلى مدارس أخرى أو التحاقهم بجامعات خارج الولاية ، وعمدت المعايير الجديدة إلى فصل المعارف والمهارات التي يتوجب على الطلاب اكتسابها وإتقانها في كل مرحلة دراسية ولكن على المستوى الوطني بخلاف ماكان متبعا حيث كانت تستقل كل ولاية بمعايير خاصة بها .
وأضاف الدكتور أحمد ميستو أن الأهداف المكتسبة من تطبيق المعايير الجديدة تكمن في حصول الطلاب في جميع الولايات المطبقة لها على نفس الجودة العالية من التعليم والتأكيد على حصول جميع الطلاب على تعليم يوازي وينافس المخرجات التعليمية العالمية خصوصا بعد توثيق ضعف مخرجات التعليم في مادتي الرياضيات والعلوم مقارنة بالدول المتقدمة في مجال التعليم ، إضافة إلى تسهيل عملية تنقل الطلاب في المدارس والالتحاق بالجامعات بين الولايات المختلفة  .
من جهة أخرى قدم الدكتور ماجد اللحام ورقة عمل بعنوان (ناشرون Future) تحدث  خلالها عن دور شركات التوزيع ووكلاء دور النشر من خلال قيمة ودور شركات التوزيع والوكلاء  التي يجب على المدارس التنسيق معها،  إذ تتمثل قيمة شركات ودور النشر العالمية كونها أهم أجزاء ومكونات تطوير وتحديث العملية التعليمية في المنطقة، مبينا أنه على الرغم من أن منشورات دور النشر العالمية مع تطور وسائل التواصل والتخاطب أصبحت في متناول أيدي القراء والطلاب في شتى بقاع الأرض إلا أن دور النشر لا تستطيع أن تقوم بدورها على أكمل وجه خارج بلدانها وذلك لعوامل عدة تتعلق بخصوصية السوق المحلي من الجانب الاقتصادي والاجتماعي والتعليمي والتقني بالإضافة إلى جوانب أخرى .
وأضاف أنه لا يختصر دور شركات التوزيع على استيراد وبيع الكتب وإنما يعتبر وجودها ضروري لخبرتها في الاحتياجات العملية والتعليمية ومعرفتها بما يتناسب مع متطلبات التعليم ، ودور النشر والتوزيع ووكلائها يعتبرون من أهم المؤسسات الموجودة باعتبارهم صلة الوصل بين الوزارات مثل وزارة التعليم ودور النشر في تلبية احتياجات هذه الجهات من نشر مواد مخصصه تتناسب مع متطلبات الجهات ومتابعة العمل معها في تطويرها وتحديثها .
وناقش المشاركون تكنولوجيا التعليم وحرص المدارس العالمية على استخدام التكنولوجيا في التعليم وخصوصاً استخدام الانترنت ، ودور الناشرين في تقديم خدماتهم في هذا المجال لمساعدة وتدريب المعلمين والإداريين لتقديم أفضل الطرق لاستخدام التكنولوجيا في المدارس ، وكذلك تقديم صورة واضحة عن مستوى الطلاب وذلك بتقييم النشاطات الطلابية التي يقوم بها  الطالب عن طريق الانترنت وفقاً لوزارة التعليم.

IMG_2017087654 (1)    IMG_2017087654 (3)

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)