انطلاق المؤتمر الدولي لطب الطوارئ بجامعة الإمام عبدالرحمن.. السبت

انطلاق المؤتمر الدولي لطب الطوارئ بجامعة الإمام عبدالرحمن.. السبت

التعليم السعودي : برعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف، أمير المنطقة الشرقية – حفظه الله، تنطلق السبت المقبل فعاليات المؤتمر الدولي الثاني لطب الطوارئ، والذي تنظمه الجمعية السعودية لطب الطوارئ في جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل وذلك بقاعة المؤتمرات بالمدينة الجامعة.

ويسلط المؤتمر الدولي لطب الطوارئ الضوء على أحدث ما توصل له الطب في مجال طب الطوارئ والخدمات الإسعافية ومعدات البحث والإنقاذ وغيرها. فيما يصاحب المؤتمر معرض لملصقات الأبحاث الطبية في طب الطوارئ.

ويهدف المؤتمر إلى تطوير قدرات أطباء الطوارئ والمسعفين، حيث يركز على الظروف التي قد يواجهونها في التعامل مع الحالات الطارئة من خلال المنهجيات والدراسات الحالية الجديدة للتطوير من مهاراتهم، وتتضمن فعالياته عددا من ورش العمل ومناقشة المواضيع المعنية من قبل كوكبة من الخبراء والمختصين في هذا المجال محلياً وعربياً ودولياً.

وتضم أجندة المؤتمر أكثر من ٤٠ جلسة ستغطي جوانب مختلفة وفرعية من طب الطوارئ، مثل طب الرعاية الحرجة وطب السموم وطب الاصابات والحوادث وطب الخدمات الإسعافية وطب طوارئ الأطفال، وكذلك التركيز على الأطباء المتدربين في برامج الهيئة السعودية وتخصيص محاضرات تطويرية لهم.

وقال رئيس فرع الجمعية السعودية لطب الطوارئ بالمنطقة الشرقية والمشرف العام على المؤتمر واللجان ومدير الخدمات الطبية بمستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر د. محمد الشهراني: إن الدورة الثانية من مؤتمر طب الطوارئ الدولي تقام بالتعاون مع الجمعية السعودية لطب الطوارئ، مما سيعود بالنفع والتطوير لقطاع طب الطوارئ والإسعاف وإدارة الكوارث والطوارئ على المستويين المحلي والدولي. مشدداً على أهمية مشاركة جميع العاملين والمهتمين في مجال إدارة الكوارث والطوارئ للارتقاء بمعارفهم وزيادة خبراتهم المهنية وتطوير مهاراتهم، ما سيساعدهم في تنفيذ مهمتهم السامية المتمثلة في رعاية المرضى والعناية بهم في مرحلة ما قبل وبعد بلوغ المستشفى.

وأضاف د. الشهراني أن المؤتمر يعكس الجهود المستمرة التي تبذلها الجمعية والجامعة لتطوير خدمات الإسعاف ولتعزيز وتحسين خدمات الاستجابة السريعة للطوارئ والوقاية من الكوارث، وإتاحة المزيد من الحلول المتقدمة لمواجهة الحالات الطارئة والتركيز على الظروف التي قد يواجهها العاملون في الميدان من خلال المنهجيات والدراسات الجديدة التي سيتم مناقشتها من قبل الخبراء في هذا المجال.

وذكر استشاري طب الطوارئ وأمين عام الجمعية السعودية لطب الطوارئ ورئيس اللجنة العلمية في المؤتمر د. عبدالله الحضيرة أن الهدف من المؤتمر الذي ينظم في دورته الثانية هو توفير منصة تمكن مقدمي الرعاية الصحية من تطوير مجهوداتهم لتقديم أفضل الخدمات للجمهور، وتسليط الضوء على أهم القضايا والمواضيع العلمية ذات الصلة بعلوم وممارسات الإسعاف والطب الطارئ، مثل نطاق خدمات الإسعاف من نماذج الممارسة والترخيص والاعتماد والبحث والتطوير والابتكار، وسيطرح تجارب الدول التي واجهت أزمات حادة وسيعرض أفضل السبل للاستفادة القصوى من إدارة الكوارث والوصول بالجمهور إلى بر الأمان وتجنب الأخطاء وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)