«تعليم الشرقية» تعين معلمين مستشارين لـ«التربية الخاصة»

«تعليم الشرقية» تعين معلمين مستشارين لـ«التربية الخاصة»

التعليم السعودي : بدأت الإدارة العامة للتعليم بالمنطقة الشرقية بتعيين معلمين مستشارين في عدد من مسارات التربية الخاصة، بعد رصد مشكلات ومعوقات في دمج الطلاب من ذوي الإعاقة في صفوف ومدارس التعليم العام، وشكلت مراكز خدمات للتربية الخاصة وتقديم الخدمات الاستشارية في المنطقة، بهدف تطوير الخدمات المقدمة لهذه الفئة، والتخلص من الصعوبات التي تواجههم في مدارس التعليم العام.

وتتضمن المهمات التي أوكلت إلى المعلم المستشار تنفيذ زيارات ميدانية لبرامج التربية الخاصة، والقيام بالمساعدة في عملية القياس والتشخيص للطلبة المحولين إلى المراكز، ومتابعة إعداد وتنفيذ الخطط التربوية اليومية الفصلية، وتحديد مفهومها وأسلوب تنفيذها للطلبة، والتنسيق مع المشرف التربوي في متابعة توصياته وزيارات المعلمين ذات العلاقة في الطلبة والبرنامج.

وألزمت «تعليم الشرقية» بتصميم دروس نموذجية متبادلة بين المعلمين وإعداد ورش عمل لهم، والتعرف على المشكلات والعقبات التي تواجه الطلبة في برنامج التربية الخاصة، ومساعدة المعلم لإيجاد حلول مناسبة ونقلها إلى المشرف التربوي في إدارة التربية الخاصة.

وأيضاً تنظيم اجتماعات دورية بغرض تطوير المناهج وطرق التدريس والاستراتيجيات التعليمية، ومتابعة أوضاع الطلبة المحولين إلى التعليم العام، والتأكد من مواصلتهم الدراسة، واستيفاء فترة الملاحظة وتذليل العقبات التي تواجههم وإعداد قاعدة بيانات خاصة في البرامج التي يزورها المعلمون، متضمنة أعداد الطلبة والفصول والمعلمين وأنصبتهم وفق الخطة الدراسية، إضافة إلى ضرورة تفعيل الأسابيع التوعوية الدورية في مجال التربية الخاصة وفق تخصصات معينة.

وتتضمن النماذج التي أعدتها الإدارة ضرورة متابعة الوسائل التعليمية في الفصل، والرفع بطلب جميع المعينات السمعية لطلبة العوق السمعي، وإجراء القياسات السمعية، وتفعيل طرق التواصل الكلي مع طلبة الصم، ويتوجب على إدارة المدرسة تنفيذ توصيات المشرف التربوي، لدمج الطلبة في التعليم العام من دون تهاون مع حصر المشكلات النطقية، وإيجاد حلول لها، إذ سيتم إعداد تقرير وفقاً لخطة الإدارة، يتضمن أبرز الإنجازات وفرص التحسين ونسبتها.

ويشمل البرنامج أيضاً التقويم والتشخيص، من خلال وضع خطة للتقويم الفردي وأخرى تربوية، تتضمن جدول الحصص الأسبوعي للطالب في غرفة المصادر، ويتم اعتماد الخطة من المدير، وتبين نقاط القوة والضعف لكل طالب والأهداف البعيدة وقصيرة المدى واليومية، والتوزيع الزمني للخطة التربوية، ويتم تخصيص دفاتر وملفات للاطلاع على طبيعة الأسئلة في الاختبارات، ويخصص دفتر للتدريس والتقويم للطالب ومسببات التراجع أو التقدم، ورصد جميع الزيارات الداخلية والخارجية والأكاديمية وزيارات التواصل بين أعضاء اللجان والمراكز والمستشارين وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)