«تعليم الشرقية»: مشاورات لسحب مشروع ابن الأرقم من المقاول

«تعليم الشرقية»: مشاورات لسحب مشروع ابن الأرقم من المقاول

التعليم السعودي : أكد مدير العلاقات العامة والإعلام بتعليم الشرقية سعيد الباحص أنه نظرا لوجود بعض الملاحظات تم ايقاف العمل في مشروع مبنى مدرسة ابن الأرقم بدارين من قبل وزارة التعليم، وتكليف مكتب للاستشارات الهندسية لإعداد تقرير فني متكامل عنه، وقد تم الانتهاء من التقرير وإرساله للمقاول لتنفيذ التوصيات الفنية المضمنة في التقرير، لكنه لم يتجاوب، وبناء عليه فقد تم توجيه خطاب إنذار له ولم يتجاوب، كما تمت إعادة توجيه الإنذارات مرة أخرى.

وأضاف: إنه جار الآن التنسيق مع الإدارة العامة للمشروعات بالوزارة لدراسة مدى استجابة المقاول لاستكمال المشروع أو سحبه واستكماله على حسابه طبقا لشروط العقد ونظام المنافسات الحكومية.

جاء ذلك ردا على مطالبات أولياء الأمور بدارين الذين طالبوا بوضع حل لهذه المشكلة التي يواجهها أبناؤهم في مدرسة ابن الأرقم بدارين ومتوسطة دارين ومدرسة عاصم بن عمر الثانوية بدارين حيث إنها كانت جميعها في مبنى واحد وتم هدم المبنى لإعادة بنائه وبدأ العمل فيه حسب لوحة المشروع عام 1433هـ، وقد توقف العمل في المبنى مما أثار ردود فعل أولياء أمور الطلاب الذين ينتظرون الانتهاء من بناء المشروع المدرسي الذي طال انتظاره.

حيث قال عبدالله الوشمي: لاشك أن إدارة التعليم تسعى جاهدة لخدمة الطلاب والاهتمام بهم ومن ذلك بناء المدارس النموذجية والمميزة ومشروع مجمع مدرسة ابن الأرقم بدارين أحد هذه المشاريع الذي أصبح حلما، بل بعض الطلبة أنهى دراسته المتوسطة والثانوية ولم يحالفه الحظ بتحقيق حلمه للدراسة بهذا الصرح التعليمي بسبب مماطلة وإهمال المقاول والتقصير في المتابعة واتخاذ الاجراءات المناسبة ضده.

وأضاف عيد أبوشويعي بقوله: توقف مشروع بناء المدرسة لمدة طويلة تجاوزت السنوات الأربع ولا ندري هل سيستمر البناء أم لا، وأضاف: ان توقف استكمال المبنى ليس في صالح الطلبة لأنهم يعيشون وضعا سيئا في مدارسهم التي كانت أصلا مدارس للبنات والتي تحتاج الى صيانة شاملة ومتطلبات ضرورية تشجع على الدراسة وتخدم العملية التعليمية.

وقال ابراهيم العفيجي: ننظر بعين الاعتبار إلى حرص ادارة التعليم على انهاء المباني الحكومية التي هي في طور الإنشاء والحيلولة دون تأخرها أو تباطؤ المقاول في العمل أو توقفه عن العمل فيها، والفترة التي توقف العمل فيها بالمجمع كافية لأن يتم اتخاذ آلية أخرى من ناحية استكمال المبنى علاوة على ذلك بقي المبنى بشكل شبه مهجور، ونتمنى ان يتم التجاوب بشكل سريع واتخاذ إجراء مباشر لتكملة البناء حتى لو استدعى استبدال المقاول بآخر ليتسنى لأبنائنا الدراسة بجو دراسي محفز بدلا من المبنى القديم الذي يفتقر لأبسط الأمور التي تتطلبها العملية التعليمية اليوم وفقاً لصحيفة اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>