«تعليم القريات»: لم تصدر عقوبات بحق رئيسة قسم الموهوبات سابقاً

«تعليم القريات»: لم تصدر عقوبات بحق رئيسة قسم الموهوبات سابقاً

التعليم السعودي – متابعات : أكد المتحدث باسم إدارة التعليم في محافظة القريات الدكتور معاوية الكويليت، عدم صدور أية عقوبة من المدير العام للمتابعة في الوزارة بحق رئيسة قسم الموهوبات سابقاً، وعدم تطبيقها من تعليم القريات.

وأكد الكويليت، في معرض رده على خبر نشرته «الحياة» يوم الإثنين الـ22 من كانون الثاني (يناير) 2018، بعنوان: «إعفاءات مسؤولات في تعليم محافظة القريات»، أن العنوان أثار تساؤلات كثيرة عن الإعفاءات، لدى المجتمع التعليمي في القريات، إذ لم يخطر في بال أحدهم أن المحرر يتحدث عن سنوات ماضية، مشيراً إلى أن التقرير جاء فيه أن وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى أصدر إعفاء لمسؤولات ومشرفات بتعليم القريات، وهذا الخبر غير صحيح نهائياً، فلم يصدر من الوزير أي إعفاء خاص بأي مسؤول أو مسؤولة في تعليم القريات.

وأوضح أن المحرر تحدّث في «التقرير» عن قرار المدير العام للمتابعة في الوزارة بإعفاء مساعدة مدير التعليم (بنات)، وبعد استرجاع الذاكرة فهمنا أنه يقصد إحدى المساعدات السابقات، وعدم تنفيذ إدارة التعليم للقرار، وهذا غير صحيح البتة، إذ طبقت إدارة التعليم العقوبة الواردة من الوزارة، إلا ما تم إلغاؤه وإيقافه بخطاب من نائب وزير التربية والتعليم (بنات) آنذاك نورة الفايز، بسبب التظلم المقدم من المسؤولة المذكورة إلى حين انتهاء شكوى تظلمها والبت فيه من الجهة المصدرة له، بعد تظلم الزميلة من القرار (وتحتفظ إدارة التعليم بنسخة من القرار بالرقم والتاريخ)، إذ إن عدم التنفيذ بسبب إيقاف القرار من الوزارة وقبول تظلم الزميلة، ولدى الإدارة المستندات الرسمية بذلك، ولم يكن تهميشاً من إدارة التعليم.

وأفاد الكويليت بأن المحرر لم يتواصل مع مسؤولي إدارة التعليم في القريات أو ناطقها في هذه القضية تحديداً، وهي الجهة التي يتهمها بعدم تنفيذ القرارات، ولا مع وزارة التعليم الجهة المصدرة للقرار (علماً بأنه قد تواصل معنا سابقاً في مواضيع أخرى وتجاوبنا معه بكل ترحاب)، ثم إنه لم يذكر أية وجهة نظر أخرى سوى شكوى مشرفات لم يذكر أسماءهن، وتأكيداً من إحدى المعلمات (مشرفة سابقة) تختصم وإدارة التعليم في القريات، وسبق له أن نشر تظلماً لها بتاريخ 5-1-2018، ويحق لنا أن نتساءل هنا عن صفتها الرسمية في هذه القضية تحديداً، لتصرح وتفيد الصحيفة، وكيف يمكن أن تكون مصدراً موثوقاً مطلعاً على جميع جوانب القضية! وبينها وبين إدارة التعليم في القريات شكوى يؤكدها المحرر في كل تقاريره؟

تعليق المحرر:

تتقدم صحيفة «الحياة» بالشكر لإدارة تعليم القريات على تفاعلها، وتؤكد أن لديها الأدلة والبراهين في شأن إعفاء المسؤولات في تعليم القريات، وكذلك الشكوى التي تم رفعها منهن إلى وزير التعليم، بسبب عدم تطبيق القرار، وأن المسؤولات تم توجيههن إلى أعمال قيادية أخرى في إدارة التعليم. (تحتفظ «الحياة» بنسخه منها وببعض التسجيلات الصوتية من بعض المشرفات اللاتي تقدمن بالشكوى إلى وزير التعليم، وكذلك قرار المدير العام للمتابعة بالإعفاء).

كما ان إعفاء وزير التعليم للمسؤولات، لم يرد في المادة الصحافية التي تم نشرها، وإنما تطرقت إلى إعفاء بعض قادة وقائدات المدارس، بسبب عدم الانضباط المدرسي، وكذلك التطرق إلى إعفاء وكيل الوزارة للمناهج، بسبب صورة بالخطأ وضعت في أحد المناهج المدرسية، كما أن الإعفاء كان من مدير الإدارة العامة للمتابعة في الوزارة للمساعدة للشؤون التعليمية ورئيسة قسم الموهوبات سابقاً وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)