جامعي الخبر يطلق الحملة الاقليمية للكشف المبكر عن سرطان الثدي ” طمنينا .. انتِ الحياه” في نسختها الثامنة

جامعي الخبر يطلق الحملة الاقليمية للكشف المبكر عن سرطان الثدي ” طمنينا .. انتِ الحياه” في نسختها الثامنة

التعليم السعودي : افتتح معالي مدير جامعة الدمام الدكتور عبد الله الربيش اليوم حملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي بعنوان ” طمنينا انتِ الحياه ” وذلك في بهو مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر التابع لجامعة الدمام في نسختها الثامنة بحضور مدير المستشفى الجامعي الدكتور خالد مطر العتيبي و رئيسة الحملة الدكتور فاطمة الملحم وعدد من الاطباء والمتخصصين والمتعافين والطلاب المتطوعين بمشاركة 700 سيدة .
وأوضح مدير الجامعة الدكتور الربيش أن جامعة الدمام والمستشفى الجامعي حريصان على خدمة المجتمع وتقديم كل ما من شأنه ان يقدم الرعاية والتثقيف الصحي بالشكل الامثل للمجتمع كافة وهذا هو المهمة الرئيسية التي ترسم الدور المحوري الهام نحو خدمة المجتمع و ما هذه الحملة الا دليل على ما تقوم به الجامعة والمستشفى نحو خدمة سيدات المنطقة في الكشف المبكر لسرطان الثدي متمنياً الشفاء للجميع .
و من جانبها أوضحت رئيسة الحملة الدكتورة فاطمة الملحم أن الحملة تستهدف جميع السيدات في محافظات المنطقة الشرقية وذلك لتوعيتهن بأحدث الطرق في الكشف المبكر ودور العوامل الجينية والوراثية كأسباب رئيسية للإصابة بسرطان الثدي ودور الإعلام في رفع مستوى التوعية لدى السيدات عن خطر الإصابة بسرطان الثدي وكيفية الاكتشاف المبكر وأثره على ارتفاع نسبة الشفاء الكامل التي تصل إلى 95% في حالة الكشف المبكر .
و قالت ” أن سرطان الثدي هو السرطان الاول الذي يصيب السيدات والكشف المبكر هو السلاح الاول للوصول الى النتيجة المثلى من الشفاء والتي تقدر بنسبة 98 % ن في حين لو تأخر الاكتشاف فإن نسبة العلاج تتدني الى نسبة 25 % فسرطان الثدي يمثل ثلث السرطانات التي تصيب السيدات وهو الاعلى اصابة بين السيدات بقرابة 28 % وان هدفنا من هذه الحملة وكافة الحملات التي اقيمت على الاعوام الماضية هو الوصول الى كافة السيدات لان الكشف المبكر ثقافة يجب ان نهتم بها ، كما ان هذه الحملة تأتي في إطار احتفالات شهر أكتوبر الوردي وهو الشهر العالمي للتوعية بأمراض سرطان الثدي ضمن استراتيجيات المستشفى في تعزيز الجانب الوقائي وغرس الثقافة الصحية لدى أفراد المجتمع كافة للتوعية بمرض سرطان الثدي وهذه مهمتنا في هذا الشهر .
واضافت أن تدشين الحملة يأتي بالتوازي الزمني مع حملات مماثلة تقام في خمسة دول عربية ضمن شراكة إقليمية عربية تشمل المملكة الأردنية الهاشمية ، ودولة الإمارات العربية المتحدة، و دولة قطر ، وفلسطين ، بالإضافة إلى المملكة العربية السعودية حيث تعد هذه المشاركة الإقليمية إحدى مبادرات الجامعة المعنية بتعزيز الوعي لسرطان الثدي وبأهمية الكشف المبكر عنه ، و يأتي ذلك بعد ثمان مواسم نتج عنها ارتفاع خبراتها التراكمية ، و حيازة ادوات و نتائج تخولها لمشاركات اقليميًا وعالمية .
بدورها اشارت استشارية في قسم الأشعة الدكتورة وداد باء قتادة أن الحملة تشتمل الحملة على ١٠ أركان رئيسية هي ركن تثقيف وتوعية السيدات وآخر لتثقيف وتوعية الرجال بأمراض سرطان الثدي ومسار توعية السيدات من فئة الكفيفات والصم وخيمة الفحص الدوري وركن صحة المرأة اضافة لركن التغذية ومنتوجات الغذاء العضوي و ركن الاعلام في توعية المجتمع و ركن خاص بلجنة لست وحدك حيث تسلط الحملة الإقليمية الضوء على سيدات وصلن لبر الأمان بعد إصابتهن بسرطان الثدي يروين تجاربهن الشخصية ومراحل المرض والشفاء لتوعية وكسر حاجز الخوف منه .
ونوه المعيد في كلية الطب الدكتور عبد العزيز الشريدة أن الجامعة وجدت من مسؤولياتها للرعاية الإنسانية والمشاركة في الأنشطة المجتمعية وفي الحملات التي تهم أفراد المجتمع والاسهام في ايصال الرسالة التوعوية لفئات ذوي التحديات البصرية و إصدار كتيبات توعية عن أهمية الكشف المبكر لسرطان الثدي بطريقة “برائل” للسيدات الكفيفات، وذلك في اطار الدعم المجتمعي الذي تقدمه الجامعة للمجتمع مؤكدة أنهن جزء من المجتمع يستحققن توفر مواد تثقيفية لإرشادهن لأساليب الفحص الذاتي ، توعية بأمراض الثدي وطريقة الفحص الذاتي والأمراض التي تصيب الثدي والتي تشمل الوعي تجاه الثدي والكشف المبكر عن أمراض سرطان الثدي” الحميدة والخبيثة” ومعلومات عامة عن سرطان الثدي وكيفية اكتشافه وفقاً لوكالة الأنباء السعودية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>