سنة التقديم تطيح بأكثر من عشرة آلاف معلم

سنة التقديم تطيح بأكثر من عشرة آلاف معلم

التعليم السعودي : أسهمت حركة النقل الخارجي بوزارة التعليم لهذا العام في إرباك أكثر من 10 آلاف معلم ومعلمة إذ لم تتحقق مطالبهم في النقل حسب رغباتهم، وجاء المنقولون (23219) من أصل المتقدمين وعددهم 48 ألفا، حيث نقل على الرغبة الأولى (13035)، ولم تتحقق الرغبة في النقل لعدد (10184)؛ مما جعل من لم يحالفهم النقل الاعتقاد بأن هناك خطأ ما في المفاضلة، بعد أن زاحم خريجو كلية المعلمين الجامعيين في المنافسة على النقل الخارجي في تصنيف الرغبات والأولويات فيها.

وذكر عبدالعزيز الشاوي أنه لم يكن متوقعاً أن تخالف وزارة التعليم ممثلة في شؤون المعلمين آلية النقل الخارجي لهذا العام والتي أقرت وطبقت في حركة نقل العام الماضي ونتج عنها ثاني أكبر حركة نقل خارجي في تاريخ الوزارة إذ لم يعلم أحد بتجاوزهم في تطبيق هذه الآلية إلا بعد صدور الحركة، مضيفاً أنّ الآلية المتبعة تنص على أفضلية النقل على المراحل الثلاث على الرغبة الأولى فقط بناء على سنة التقديم على الرغبة وتاريخ المباشرة في التعليم، فيما باقي الرغبات تكون المفاضلة فيها بناء على المؤهل والأقدمية، وقال “ربما التجاوز على تعميم الحركة وآليتها التنفيذية كان بحسن نية من الوزارة رأفة بأصحاب مؤهلات كليات المعلمين” وتابع: “لكنهم أوقعوا حركة النقل بمشكلة وبالتالي ما قيمة سنة التقديم على الرغبة الأولى فقط التي كانت موضوعة لنا على رغباتنا كلها في أعوام سابقة إذا كان سينافسنا عليها معلمو كليات المعلمين”.

وأكّد سليمان الزعاق أن العدل مطلب في تطبيق آلية النقل الخارجي هذا العام اسوة بالعام الماضي، مطالباً الوزير بالتدخل العاجل لإنهاء معاناتهم الطويلة، فيما اعتبر عبدالله البراك أنّ اختلاف الأرقام ودخول خريجو كلية المعلمين بالرغبة الأولى رغم وضعهم لها خامسة سادسة، اجحاف في سلم انتظارنا، بينما يعتقد سلطان الغضية أن الوزارة ليس لديها نية على تقبّل التظلّم عبر الموقع الرسمي.

ورأى عبدالرحمن الصعنوني أن حركة النقل الخارجي للمعلمين والمعلمات صادمة للكثير منهم وقد تم تجاوز أرقام الانتظار على الرغبة الأولى وتراجعها رغم ما نص عليه تعميم الوزارة في إعطاء سنة التقديم على الرغبة الأولى ولا يتجاوز من طلبها إلا ممن سبقه عليها، فيما يرجع عبدالحكيم التويجري سبب بروز مشكلة عدم تحقق الرغبة الأولى لطالب النقل بعدم الحصانة الكاملة لهذه الرغبة وتقديم صاحب الرغبة السادسة على الأولى، وزيادة أرقام الانتظار، مطالباً بفتح النقل لكلية المعلمين على جميع المراحل؛ لأنّهم في الميدان يدرسون بالمرحلة المتوسطة والثانوية وفي النقل فقط على الابتدائي وفي هذا تضاد وظلم لهم ولنا، إلاّ أنّ أحمد الحربي اقترح إصدار حركة تصحيحية للمتضررين.

من جهته أكّد المتحدث الرسمي بوزارة التعليم لـ”الرياض” مبارك العصيمي أنّ الوزارة تدرس حالات التظلم فيما يخص حركة النقل الخارجي للمعلمين والمعلمات التي أعلنت مؤخراً وتجري تدقيقاً في إدخال البيانات وترتيبها وترصد أي خطأ في إخراج النتائج، كما تتلقى أي تظلم عبر نظامها، مكتفياً بهذا الرد على تساؤل “الرياض” حول اختلاف أرقام التفاضل للمعلمين رغم أن الآلية واحدة والتعميم نفسه، ومدى قدرة الوزارة على علاج حالات التظلم التي قد ترد من أكثر من عشرة الآف معلم ومعلمة لم تتحقق رغبتهم الأولى في طلب النقل وفقاً لصحيفة الرياض.

x1000_0b79e357df.jpg.pagespeed.ic.I0q-i-C0q-  x1000_0994336e74.jpg.pagespeed.ic.zMHrjCKKFq   x1000_7907814882.jpg.pagespeed.ic.Gz-SVXQ79W

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>