شباب أوروبي لا يعرف عن سوريا غير العنف

شباب أوروبي لا يعرف عن سوريا غير العنف

التعليم السعودي : كشف فيديو طريف تضمن استفتاء لشباب وفتيات من ليفربول في بريطانيا عن ضحالة في المعرفة لديهم بشأن ما يحدث في سوريا. وتساءلت فتيات: هل سوريا مكان أم دولة؟ وقال مقيمون أفارقة: ما نعرفه عنها لا يعدو ما يرد في الفضائيات عن ثورة الشعب ضد النظام. وقال آخرون: سوريا .. الحرب .. والثورة. وأشار شباب وفتيات إلى أن أبرز ما ليدهم من معلومات عن سوريا يتركز في قمع النظام لشعبه. وقال أحدهم: العنف هو الأساس هناك.
وبينما قالت فتيات: إن سوريا توجد في آسيا، أشار غيرهن إلى أنها توجد في ليبيا ! والبعض لم يكن متأكداً أين تقع سوريا. وكان بعضهم أكثر إلماماً بالموقف حيث قالوا إن السوريين ثاروا على النظام بعد 48 عاماً من الحكم الاستبدادي، ليشاركوا في صنع مستقبل جديد.
وأشار الفيلم إلى أن أكثر من 5700 مواطن قتلوا في سوريا منذ مارس الماضي، بينهم 250 من النساء، وأكثر من 361 من الأطفال. ولا يزال 59 ألف سوري محتجزين في سجون النظام، و 17 ألف لاجئ. وتنتشر على اليوتيوب بكثافة لقطات فيديو تظهر عنف النظام السوري في الرد على المتظاهرين.
وانتقد مدونون جهل كثير من الشباب في المجتمعات الأوروبية، والغربية عموماً، بشأن العالم العربي ومشكلاته. وقالوا إن مشكلات سوريا لا تعني تجاهل كونها دولة عربية كبيرة، لها تاريخها، ومشكلاتها التي لا يمكن تجاهلها.
ويمكن متابعة اللقطة على الرابط:

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)