«كاوست» تتصدر 50 جامعة عالمياً في الأبحاث العلمية

«كاوست» تتصدر 50 جامعة عالمياً في الأبحاث العلمية

التعليم السعودي : تصدرت جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية «كاوست» المركز الأول بين 50 جامعة على مستوى العالم في فئة الاستشهاد بالأبحاث العلمية لهيئة التدريس وذلك في تصنيف الجامعات العالمي QS، والمركز التاسع عشر ضمن المائة مؤسسة الأكثر نمواً على مستوى العالم من حيث عدد المنشورات البحثية عالية الجودة طبقاً لمؤشر نيتشور(Nature Index) لعام 2016، وتم إدراج 8 من أعضاء هيئة التدريس بالجامعة في قائمة تومسون رويترز للباحثين الأكثر استشهاداً بأعمالهم في العالم.

وأنجزت الجامعة 8300 منشور بمعدل 10 منشورات لكل عضو هيئة تدريس في السنة، وتمكنت خلال فترة قياسية من تبوؤ مركزها المتميز بين الجامعات العالمية الرائدة في الأبحاث والعلوم، استناداً إلى مستواها الأكاديمي، ومخرجاتها العلمية والبحثية وابتكاراتها واكتشافاتها المساهمة في النمو الاقتصادي المتوازن.

وحرصت الجامعة في أعمالها البحثية والتعليمية على تسخير العلم والتقنية لخير البشرية وتلبية حاجات المجتمع والنهوض به، كما حرصت على استقطاب العقول النابغة من شتى أنحاء العالم، وواصلت التزامها بأسس الإنجاز، الاتقان، الشغف، الإلهام، التنوع، النزاهة والاندماج في المجتمع، وسخرت مهارات خريجيها التخصصية وكفاءاتهم العلمية العالية بما يحقق الاستفادة منهم في خدمة الوطن، وتفعيل خطط التنمية ورؤية المملكة 2030.

يعمل في الجامعة 136 عضو هيئة تدريس و657 باحثاً ويدرس بها 900 طالب وطالبة 56 % منهم غير سعوديين، 83% دكتوراة، 17% ماجستير وتخرج منهم 1180 طالباً.

تعمل الجامعة ممثلة في قسم الابتكار والتنمية الاقتصادية على الرفع من مساهماتها في خدمة المجالات الاقتصادية المختلفة، وتحويل اقتصاد المملكة إلى اقتصاد قائم على المعرفة، وتبذل الجامعة قصارى جهدها في تعزيز ثقافة ريادة الأعمال.

مراكز الأبحاث

أسست الجامعة (10) مراكز بحثية إستراتيجية لتقديم المعارف الأساسية في العلوم والهندسة وتطوير الصناعات المستقبلية القائمة على المعرفة، وهي مراكز الأغشية والمواد المسامية المتقدمة، الحفز الكيميائي، الاحتراق النظيف، العلوم الحيوية الحسابية، الحوسبة الفائقة، أبحاث البحر الأحمر، هندسة الطاقة الشمسية والخلايا الضوئية، أبحاث وهندسة البترول، الحوسبة المرئية وتحلية وإعادة استخدام المياه، يركز مركز الأغشية والمواد المسامية المتقدمة على تطوير المواد الفعالة الجديدة والمواد المسامية المتقدمة والأغشية الاصطناعية وتوفير حلول للتحديات الخاصة بتأمين الطاقة والمياه والبيئة المستدامة، ويعمل مركز الحفز الكيميائي على تطوير محفزات كيميائية متقدمة ذات خصائص متنوعة تلبي حاجات القطاعات الصناعية المختلفة، ويهدف مركز الاحتراق النظيف إلى تطوير تقنيات للاحتراق النظيف والفعال، وتوفير حلول لتوليد الطاقة النظيفة والطاقة المستدامة، ويسعى مركز العلوم الحيوية الحسابية إلى كشف الشفرات الجينية والمكونات المعلوماتية للكائنات النباتية، والحيوانية، والبحرية، ويهتم مركز العلوم الحيوية الحسابية بأبحاث الأنظمة الحيوية التكاملية لخدمة الصناعات الحيوية في الزراعة والبيئة والأدوية، أما مركز الحوسبة الفائقة فيعمل على تطوير الخوارزميات والبرمجيات للمساهمة في استغلال القدرات المتزايدة للحاسبات العملاقة من أجل تحسين أداء عمليات المحاكاة التنبئية وفعالية معالجة البيانات الرقمية الضخمة، ويعمل مركز أبحاث البحر الأحمرعلى تقديم حلول مستدامة للتغلب على التحديات البيئية التي يواجهها البحر الأحمر وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>