مترجمة.. شرط لتعليم طالبات «الصم» بأم القرى

مترجمة.. شرط لتعليم طالبات «الصم» بأم القرى

التعليم السعودي – متابعات : اتهم عدد من أولياء أمور طالبات ذوي الاحتياجات الخاصة «إعاقة الصم» جامعة أم القرى بأنها تكبدهم معاناة إضافية لما هم عليه، بعد أن ألزمتهم بسداد مقابل مالي يصل إلى 1300 ريال شهريا، لنفقات توفير مترجمة لغة إشارة لبناتهم في القاعات.

وفيما تساءلوا عن مدى نظامية هذا القرار الذي طبق على طالبات قسم التربية الفنية، أكدوا أنهم سيتحملون المزيد من المصاريف الدراسية، والواجب على الجامعة توفير المترجمات وليس تحميلهم هذا الأمر.

وأوضح المواطن سعد القرشي أنه صدم بهذا القرار الذي فرضته الجامعة، وطالبت الطالبات بالتوقيع عليه في ما يعرف بالتعاقد مع طرف ثالث، دون العودة لأولياء الأمور.

وقال اضطرت بناتنا للتوقيع لندخل في معاناة أخرى، وتتبدد فرحة العثور على فرصة مقعد دراسي، لأن التكلفة ستتضاعف علينا، إذ إن المطلوب 1300 ريال شهريا نظير أعمال ترجمة المحاضرات لـ 5 طالبات من الصم، وهو مبلغ لا تقوى الأسر على دفعه، خاصة في ظل المصاريف الأخرى لتوفير المواد الخام والتوصيل.

وبين مساعد البركاتي أن تكلفة الدراسة لابنته تصل إلى 41 ألف ريال، لافتا إلى أن مصاريف النقل 500 ريال، والكتب والأدوات الفنية بمبلغ 1200 ريال، وأنه متسبب وليس له دخل ثابت، ما يجعله عاجزا عن توفير هذه المصاريف، لتأتي الجامعة وتضيف عليهم مصاريف مترجمة.

واعتبر أحمد الأنصاري عقد المترجمة أنه أمر مزعج، وقال لماذا يصرون على إيقاف عجلة التعليم أمام طالبات الصم.

من جانبها، التزمت الجامعة الصمت تجاه شكوى أولياء الأمور، رغم تواصل «عكاظ» مع المتحدث باسم الجامعة الدكتور ياسر القحطاني، الذي لم يرد على التساؤلات وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)