مدير جامعة أم القرى يفتتح المقر الجديد لإسكان طالبات الجامعة

مدير جامعة أم القرى يفتتح المقر الجديد لإسكان طالبات الجامعة

التعليم السعودي :افتتح مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس اليوم, المقر الجديد لإسكان الطالبات بحي النزهة بمكة المكرمة, بحضور وكيل الجامعة للشؤون التعليمية الدكتور عبد العزيز بن رشاد سروجي, وعميد شؤون الطلاب الدكتور علي الزهراني, وعمداء الكليات والعمادات المساندة, ووكلاء ووكيلات عمادة شؤون الطلاب وعدد من المسؤولين بالجامعة.

واطلع الدكتور عساس ومرافقوه, على كافة المرافق والخدمات التي يضمها المبنى والتجهيزات التي زود بها, واستمع إلى شرح مُفصّل من وكيل عمادة شؤون الطلاب بالجامعة الدكتور فريد الغامدي عن المبنى المكون من 14 طابقا متكرراً, إضافة إلى 5 طوابق للخدمات, حيث يشتمل السكن الجديد على مصلى للطالبات وصالة للأنشطة الرياضية, إلى جانب صالة ممثلة للأنشطة والبرامج الثقافية المختلفة ومكتبة مزودة بالمراجع والكتب العلمية والمطبوعات الدورية علاوة على مطعم ومطبخ وكافتيريا تعمل على مدار الساعة بالإضافة إلى صالتين لخدمات كي وغسل الملابس وعيادة طبية مزودة بكوادر طبية وتمريضية نسائية تعمل على تقديم خدماتها الصحية والطبية للطالبات على مدار الساعة .

كما يضم المبنى 7 مصاعد وسلالم للطوارئ, وزود المقر بوسائل الأمن والسلامة العامة, كما يحتوى على 218 غرفة سكنية بنظام فندقي تضم كل منها سريرين للنوم والخدمات اللازمة بها التي توفر الجو الملائم والمريح للطالبات ويتسع المبنى لـ420 طالبة، كما يشتمل المبنى على مكاتب للمشرفات الإداريات ومراقبات الأمن والسلامة ومكاتب للأخصائيات الاجتماعية والنفسية والمبنى مزود بنظام صوتي متكامل لاستخدام إدارة الإسكان, وكذلك المحاضرات التي تقام بالمبنى ويحتوى أيضا على مكتب لإدارة ومتابعة شؤون الإسكان.

وبدئ الحفل الذي أقيم بهذه المناسبة بآيات من القرآن الكريم، ثم ألقى عميد شؤون الطلاب بالجامعة الدكتور علي الزهراني كلمة أعرب فيها عن شكره لمعالي مدير الجامعة, على دعمه وحرصه الدائم على راحة الطلاب والطالبات بهذا الصرح العلمي “جامعة أم القرى”، مؤكداً أن افتتاح مقر شامل لإسكان طالبات الجامعة القادمات من خارج مكة المكرمة, يعكس مدى اهتمام معاليه بتحقيق شعار الجامعة “الطالب أولاً”,الذي سيسهم بدوره من خلال الوسائل التجهيزية الحديثة التي زود بها مقر إسكان الطالبات الجديد والأجواء المريحة التي وفرت به لتمكين الطالبات من التفوق في تحصيلهن الدراسي والعلمي .

وأشاد الدكتور الزهراني بالتجاوب الكبير الذي أبداه ملاك المبنى مع المسؤولين بالجامعة عندما علموا برغبة جامعة أم القرى في تخصيصه كمقر لسكن بناتهن الطالبات القادمات من خارج مكة المكرمة لمواصلة تعليمهن في هذه الجامعة، مثمناً الجهود التي بذلها وكلاء ووكيلات عمادة شؤون الطلاب في هذا الصدد.

بعد ذلك ألقت وكيلة عميد شؤون الطالبات للخدمات الطلابية الدكتورة لولوة بنت صالح الحارثي, كلمة أكدت فيها أن ما تحقق اليوم في هذا المقر الجديد لإسكان طالبات الجامعة وتوفير هذا المستوى من الخدمة المقدمة لهن في هذا الجانب المهم في حياتهن اليومية لمواصلة تعليمهن براحة وطمأنينة يعد مشعل ضوء في خدمات جامعة أم القرى المقدمة لطلابها وطالباتها ومراقبة جودتها وفق المعايير وأحدث المواصفات التي تتطلب فيها أبسط الحقوق للطالب والطالبة، مشيرة إلى أن مثل هذه الخدمات تسهم بدور فاعل في تحقيق نتائج متميزة للطالبات وتفوقهن دراستهن .

بعدها تحدث مدير جامعة أم القرى الدكتور بكري بن معتوق عساس في كلمة نوه فيها بالدعم والرعاية التي حظيت وتحظى بها جامعة أم القرى من خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين, وسمو ولي ولي العهد – حفظهم الله -, عاداً المقر الجديد الذي وفرته الجامعة وتم تجهيزه وتهيئته وفق أحدث المواصفات لإسكان بناتنا الطالبات, أحدى الخطوات التي توجهنا وتحثنا عليها قيادتنا الرشيدة في هذه البلاد – وفقها الله -, على الدوام لتوفير أقصي درجات الراحة للطالبات في هذه البلاد المباركة وتوفير الأجواء التي تمكنهن من مواصلة تعليمهن في راحة تامة مما ينعكس على تحصيلهن الدراسي والعلمي.

وبين معاليه أن جامعة أم القرى وبتوجيه ومتابعة مباشرة من معالي وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري تعمل على توفير أفضل الأساليب وتهيئة كافة السبل لطلابها وطالباتها من أجل تحقيق التفوق والتميز في مختلف المجالات، مستشهداً بالإنجازات التي حققها طلاب وطالبات الجامعة خلال مشاركتهم في المؤتمر العلمي الخامس لطلاب وطالبات التعليم العالي الذي أقيم مؤخراً بالرياض وحصولهم على 28 جائزة من بين أشقائهم طلاب وطالبات الجامعات السعودية إلى جانب الابتكارات والإبداعات التي تحققت في مؤتمرات عالمية ومحلية، مما يعكس مدى اهتمام وحرص طلاب وطالبات هذه الجامعة المباركة على التميز والتفوق الدائم وفي جميع المحافل التي يشاركون فيها.

وأشاد مدير جامعة أم القرى بدور القطاع الخاص ممثلاً في ملاك البرج السكني الذي خصص لإسكان طالبات أم القرى وأهمية الشراكة بين القطاعين الحكومي والخاص للارتقاء بمستوى الخدمات المجتمعية لهذه الفئة من طالبات الجامعة، معرباً عن شكره لتجاوبهم مع إدارة الجامعة لتحقيق هذا الهدف الذي ينشده الجميع, مهنئاً بناته الطالبات بالمقر الجديد لإسكانهن، متمنياً أن يكون عوناً لهن في تحصيلهن العلمي والدراسي ودافعاً قوياً لتفوقهن وتميزهن .

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)