مكة تستضيف ملتقى التحكيم الأول في العالم الإسلامي الأحد

مكة تستضيف ملتقى التحكيم الأول في العالم الإسلامي الأحد
التعليم السعودي :تطلق كلية الدراسات القضائية والأنظمة بجامعة أم القرى بالتعاون مع فريق التحكيم السعودي يوم الأحد المقبل فعاليات ملتقى التحكيم الأول في العالم الإسلامي بعنوان (نحو نظام تحكيم إسلامي موحد) برعاية وزير التعليم العالي الدكتور خالد بن محمد العنقري، وحضور صاحب سمو الأمير الدكتور بندر بن سلمان بن محمد آل سعود مستشار خادم الحرمين الشريفين رئيس فريق التحكيم السعودي، وذلك بقاعة الملك عبدالعزيز التاريخية بالمدينة الجامعية بالعابدية.
وقال مدير الجامعة الدكتور بكري بن معتوق عساس في مؤتمر صحفي عقده أمس بحضور عميد كلية الدراسات القضائية والأنظمة فضيلة الشيخ الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم، ووكيل الكلية الدكتور علي الزهراني بالمدينة الجامعية بالعابدية أن هذا الملتقى الذي تنظمه كلية الدراسات القضائية والأنظمة لمدة يومين يأتي تماشيًا مع سياسة جامعة أم القرى في الاهتمام ببناء جذور التواصل مع المجتمع المحيط بها على المستويين المحلي والإقليمي في تخصصاتها المختلفة، حيث حرصت كلية الدراسات القضائية والأنظمة على أن تكون لبنة من لبنات بناء الجامعة في مجال تخصصها المتمثل في الاهتمام بجانب القضاء والأنظمة، وتقوم بسد الفجوة التي يعاني منها المجتمع السعودي فيما يتعلق ببعض التخصصات النظامية (القانونية) وينسجم مع إدراك الكلية بأهمية التحكيم الكبيرة على المستويين الدولي والمحلي وحرصًا منها ليكون الملتقى أداة اتصال بين المهتمين بمجال التحكيم على مستوى الدول الإسلامية، وتسليط الضوء على الأهمية الكبرى التي أصبح التحكيم يحتلها على المستويين الداخلي والخارجي، مؤكدًا أن المملكة العربية السعودية اعتنت بنظام التحكيم بشكل مفصّل ودقيق يواكب الاتجاهات الدولية الحديثة بعد أن أصبح التحكيم نظامًا لفض المنازعات خارج قضاء الدولة ويفرضه واقع التجارة المحلية والدولية
من جهته قال عميد كلية الدراسات القضائية والأنظمة الدكتور سعود بن إبراهيم الشريم أن الملتقى الذي يهدف إلى بيان حقيقة التحكيم في الشريعة الإسلامية وتشخيص واقع نظم ومراكز التحكيم في العالم الإسلامي والإسهام في إيجاد نظام تحكيم إسلامي موحد سيناقش خمسة محاور على مدى يومين تتمثل في التحكيم في الشريعة الإسلامية ومجالات التحكيم في الشريعة الإسلامية، وكذلك الجوانب الشكلية والإجرائية للتحكيم وواقع مراكز التحكيم في العالم الإسلامي بالإضافة إلى مستقبل التحكيم في العالم الإسلامي.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)