ملتقى طلاب المنح في الأرجنتين يوصي بافتتاح معهد لتعليم اللغة العربية في أميركا اللاتينية

ملتقى طلاب المنح في الأرجنتين يوصي بافتتاح معهد لتعليم اللغة العربية في أميركا اللاتينية

التعليم السعودي : ألقى مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عضو هيئة كبار العلماء د. سليمان بن عبدالله أبا الخيل، محاضرة بعنوان (فقه الأقليات على ضوء نصوص الشريعة الإسلامية) بمقر مركز الملك فهد الثقافي الإسلامي في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس.

وحضر المحاضرة سفير خادم الحرمين الشريفين في بيونس آيرس رياض الخنيني، وسفير جمهورية الأرجنتين لدى المملكة السيد خايمي سير خيو سيداوا، ووكيل جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية لخدمة المجتمع وتقنية المعلومات، ونائب رئيس اللجنة العليا ورئيس اللجان التنفيذية للملتقى د. عبدالرحمن بن عبدالله الصغير والضيوف المشاركون في ملتقى طلاب المنح المتخرجين من الجامعات السعودية.

وقال د. أبا الخيل إن هذا الموضوع حساس ومهم ويحتاجه كل مسلم يقطن بلدا غير مسلم وهو موضوع قديم حديث يتجدد في مسائله ونوازله وحوادثه وقضاياه ويحتاج إليه كل فرد من أبناء الأمة الإسلامية في أصقاع المعمورة؛ وذلك من أجل أن يعبد الله على بصيرة ويقوم بما يطلب منه من العبادات والطاعات والمعاملات والأحكام وغيرها من الأخلاق والسلوكيات على ضوء ما جاء في الكتاب والسنة وما فهمه علماء الأمة منهما.

وعلى الصعيد نفسه، رعى د. أبا الخيل ختام فعاليات (ملتقى طلاب المنح المتخرجين من الجامعات السعودية) الأربعاء الماضي، والذي نظمته جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية في العاصمة الأرجنتينية بيونس آيرس بمقر مركز الملك فهد الثقافي الإسلامي.

وأوصى المشاركون في الملتقى بعقد اللقاءات والبرامج والاتفاقيات بين الجامعات السعودية وجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية خاصة وبين الجامعات والمؤسسات العلمية في الأرجنتين، والرفع للمقام السامي بحاجة المسلمين في أميركا اللاتنية، إلى معهد لتعليم اللغة العربية والثقافة الإسلامية يكون مقره الأرجنتين أو البرازيل، وإقامة الدورات القصيرة من قبل الجامعات والمؤسسات الحكومية في المملكة في تعليم اللغة العربية والثقافة الإسلامية في دول أميركا اللاتنية.

كما أوصى الملتقى باستضافة الطلاب المشاركين في هذا الملتقى في المؤتمرات والمناسبات العلمية والثقافية في الجامعات السعودية، ومنها المؤتمر الدولي لجهود المملكة العربية السعودية في ترسيخ وتأصيل منهج أهل السنة والجماعة والدعوة إليه ودعم قضايا الأمتين العربية والإسلامية، والعمل بصورة عاجلة على زيادة عدد طلاب المنح الدراسية من دول أميركا اللاتينية في الجامعات السعودية، على أن تكون التوصيات منسجمة مع رؤية المملكة 2030م.

وأكد المشاركون على إنشاء كرسي بحثي خاص بطلاب المنح في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية، والتوصية بتدريس اللغة الإسبانية في كليات اللغات والترجمة بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية وفقاً لصحيفة الرياض.

x750_316eaf7c61.jpg.pagespeed.ic.xZVltyFLLq

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>