ملحقيات تبلغ المبتعثين بإيقاف الأختام اليدوية واعتماد معادلة الشهادات

ملحقيات تبلغ المبتعثين بإيقاف الأختام اليدوية واعتماد معادلة الشهادات

التعليم السعودي : شددت وزارة التعليم على جميع الملحقيات الثقافية في الخارج بضرورة إشعار المبتعثين والطلبة الدارسين على حسابهم الخاص، بأنه تم إيقاف العمل بالمصادقة اليدوية (الأختام) على الشهادات الأكاديمية (دبلوم، بكالوريوس، ماجستير، دكتوراه) والاكتفاء بقرار معادلة الشهادة الصادرة من الوزارة من خلال التقديم على رابط إلكتروني. وكشف مصدر لـ«الحياة» أن إلغاء الأختام ليس لأسباب تتعلق بالتزوير أو وجود شهادات غير دقيقة، وإنما بهدف تقليل الجهد والوقت على المبتعثين، إذ يستغرق أحياناً الحصول على الأختام مدة شهرين وربما أكثر.

وأضاف المصدر أن إيقاف الأختام اليدوية بدأ منذ مطلع هذا الشهر بناءً على قرار وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى، وتماشياً مع سياسة المملكة ورؤيتها، إذ إن هناك طلبة يعانون من مشكلة المسافات للوصول إلى الملحقيات لبعد مسافتها بين مقاطعة وأخرى في حال طلب التصديق على الشهادات والوثائق قبل وصول الطالب إلى المملكة، لذا تم اعتماد معادلة الشهادة وسيتم الإعلان عن الآلية خلال أيام.

إلى ذلك، أعلنت الملحقية الثقافية في بريطانيا عن آلية التصديق على الشهادات وقالت: «يتم تقديم طلبات التصديق على الشهادات والتقارير الدراسية للطلاب السعوديين الدارسين في المدارس في المملكة المتحدة وعلى شهادات المتعاقدين من غير السعوديين عبر رابط معين، ولا بد من الالتزام بالمعايير والشروط الأكاديمية للمصادقة على شهادات المتعاقدين غير السعوديين، إذ تتعذر المصادقة على الشهادات التي تصدر من جامعات وهمية، وكذلك تتعذر المصادقة على الشهادات التي تصدر من جهات غير معتمدة من هيئات الاعتماد في بلد المنشأ أو التي ليس لها صلاحيات منح الدرجة العلمية، والشهادات التي يتم الحصول عليها بطريقة التعليم عن بعد أو الانتساب، وتتعذر المصادقة أيضاً على الشهادات الصادرة من فروع الجامعة خارج بلد المنشأ لتلك الجامعة، أما بالنسبة للطلاب المبتعثين أو الدارسين على حسابهم الخاص المسجلين لدى الملحقية (ضمن منظومة سفير)، فيوجد لكل مرحلة ضوابط حسب المرحلة الدراسية.

من جهة أخرى، شددت ملحقيات على الطلبة القادمين (الجدد) بضرورة اتباع التعليمات الصادرة من الجهات الرسمية والملحقية في البلد المضيف، وعممت الملحقية في أدنبرة ولندن تعليمات صدرت حديثاً من السلطات الرسمية في شأن القادمين إليها، إذ يوجد مسموحات جمركية وأخرى ممنوعات، بحيث يسمح بكميات معينة لا تزيد على 2 كلغم، كمادة التبغ، كما تم تحديد عدد السجائر بـ200 سيجارة أو 50 أو 250 جرام تبغ، كما أن طعام الأطفال والمرضى مجموعهما 2 كلغم، علماً بأنه تم تحديد أنواع الفواكه والخضراوات التي تم منع دخولها، فهناك أنواع محظورة كلياً كالبطاطس بذورها وثمرها، كما يسمح بدخول الحيوانات الأليفة إذا كانت لديها أوراق وتصاريح رسمية كاملة، منوهة أنه في حال ضبط ممنوعات يجب على المبتعث الهدوء وعدم الارتباك، علماً بأنه يحق فوراً طلب مترجم في حال كانت لغة المبتعث الإنكليزية ضعيفة، علماً أن النظام المتبع هو التحذير لفظياً مع تعهد بعدم إحضار ممنوعات في مرات أخرى. كما نوهت ملحقيات عدة بعدم تجاهل الرسائل البريدية التي تصل للمبتعثين من جهات حكومية في البلد المضيف، كالبلديات التي تطالب بالضرائب، مؤكدة أنه لا يمكن تجاهلها فلا بد من الرد رسمياً بأنه طالب مستمر في الدراسة ومبتعث أو يدرس على حسابه الخاص مع إرفاق خطاب من الجامعة أو المعهد، إضافة إلى صورة تأشيرة الطالب وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>