هيومن رايتس ووتش ترحب بسماح المملكة برياضة البنات في المدارس

هيومن رايتس ووتش ترحب بسماح المملكة برياضة البنات في المدارس

التعليم السعودي : رحبت منظمة هيومن رايتس ووتش أمس بقرار لوزارة التعليم بالمملكة حول السماح للطالبات بممارسة الرياضة في المدارس الحكومية.

وقالت المنظمة في بيان تلقت وكالة فرانس برس نسخة منه: إن المدارس الحكومية في المملكة ستطبق القرار بدءًا من العام المقبل.

وأعلنت الوزارة من جهتها أن إدخال الرياضة النسائية سيتم “وفق الضوابط الشرعية بالتدرج بحسب الإمكانات المتوافرة في كل مدرسة، إلى حين تهيئة الصالات الرياضية وتوفير الكفاءات البشرية النسائية المؤهلة”.

وقالت هيون رايتس ووتش: “إن هذه الخطوة الإصلاحية مهمة جدًا للفتيات السعوديات اللواتي حرمن من حقوقهن الاساسية في مجال الرياضة”.

والطالبات ممنوعات من ممارسة الرياضة في المدارس الحكومية في المملكة التي تطبق الشريعة الاسلامية ومعايير اجتماعية صارمة، وهي الدولة الوحيدة في العالم التي تمنع النساء من قيادة السيارات.

كما تفرض على الإناث الحصول على موافقة ولي إمرهن، الوالد أو الأخ أو الزوج، قبل السماح لهن بالسفر أو الزواج أو الدراسة.

لكنّ المملكة أدخلت مؤخرًا تعديلات على نظام “ولاية الرجل” على المرأة، أمرَت بموجبها باستثناء نشاطات منه، وفق ما أفادت وسائل إعلام محلية، في خطوة طالبت ناشطات سعوديات باستكمالها عبر إلغاء هذا النظام برمته.

وفي إطار خطة إصلاح اقتصادية كبرى تحت مسمى “رؤية 2030″، تسعى السعودية إلى دفع أكبر عدد من النساء للعمل، وفي الربع الثالث من العام الماضي، بلغ معدل البطالة بين النساء السعوديات 34,5 بالمئة مقارنة بـ5,7 بالمئة لدى الرجال، بحسب أرقام نشرتها مؤسسة جدوى للاستثمار وفقاً لصحيفة المدينة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>