أحلام الطلاب المغتربين بأم القرى تتبدد في رحلة البحث عن سكن

أحلام الطلاب المغتربين بأم القرى تتبدد في رحلة البحث عن سكن

التعليم السعودي : شكا عدد من الطلاب المغتربين بجامعة أم القرى من تفاقم أزمة السكن مؤكدين ان هذا الأمر يمثل هاجسا مخيفا يراودهم كل عام وقالوا: إن البحث عن سكن يأتى مصطدما مع الجانب المادي في حياتهم حيث لا يملك أكثرهم غير مكافأة آخر الشهر والتي لا تتجاوز 990ريالا وهى لا تفي بغرض ومتطلبات الحياة الضرورية وعرج المتحدثون فى سردهم لمعاناتهم من صعوبة إيجاد سكن ملائم وبأسعار مناسبة انتهاءً باشتراط أصحاب الفنادق للخروج في فترة الحج , نصب الخيام والنوم في الحدائق العامة وفي ساحات الحرم ورفع إيجار السكن وتمنى طلاب جامعة أم القرى من خارج المدينة بان تحل أزمة السكن بتوفيره كحق من حقوق الطلاب المنتسبين للجامعة.

عبدالعزيز المالكي طالب بكلية الطب تخصص علاج طبيعي : لا يمكن لأي طالب ينشد التفوق الدراسي والإبداع المعرفي في الجامعة ما لم تتوافر سبل الراحة والاستقرار وهو ما يبحث عنه الطالب في سنوات الدراسة غير أن غلاء الشقق والغرف السكنية التي يتراوح سعر الواحدة منها 1000إلى 1200 ريال شهرياً يقف حائل دون استقرار الطالب وهو ما لا يستطيع توفيره طالب في المرحلة الجامعية .
أما ش . ا يرى أن فترة الحج هي الأكثر معاناة حيث يضطر إلى السكن بعيدا عن الجامعة وبأسعار مرتفعة وبعيدا عن الخدمات العامة واحتياجات الطلاب الدراسية وعن وسائل الموصلات , أو يستغل أصحاب الفنادق هذه الفترة بمضاعفة الإيجار الضعف .ويقول رامي الغامدي وهو في السنة الأولى : تفأجات بعدم وجود سكن الطلاب بالجامعة مما دفعني إلى دفع إيجار الغرفة مرتين في فترة الحج لأبقى مستمراً فيها ولأتمكن من حضور المحاضرات الأخيرة في الأسابيع الدراسية من شهر ذى القعدة .وقال الطالب ع. ص : أضطررت في سنة من السنوات إلى دفع مبلغ 1500 ريال للمكوث 7 أيام فقط في فترة ما قبل الحج حتى يتسنى لي الحضور وعدم تسجيل الغياب في الكشوفات الطلابية . الدكتور علي الزهراني عميد شؤون الطلاب بالجامعة قال بالنسبة للطلبة الوافدين فإن الجامعة مستمرة في توفير السكن الطلابي لهم وذلك من خلال استئجار عدد من المباني السكنية في بعض الأحياء القريبة من المنطقة المركزية للجامعة في العابدية ونتطلع حاليا الى قرب انتهاء المرحلتين الأولى والثانية والتي تتسع لما يقارب (500) طالب وجار العمل على الانتهاء منها فيما بدء العمل في المرحلة الثالثة من الإسكان الطلابي.وبالنسبة للطالبات فإن الجامعة أيضًا مستمرة في توفير السكن لهن من خلال استئجار عدد من المباني السكنية بحي الزاهر وحي النسيم. وفيما يتعلق بالطلاب السعوديين فإن حكومة خادم الحرمين الشريفين تسعى جاهدة إلى توفير كل سبل الراحة لطلاب العلم وقامت الجامعة بإقرار مشروع الإسكان الطلابي في المدينة الجامعية بالعابدية تمهيدا للبدء في مراحله الأولى قريبا حيث سيتسع لما يقارب (15.000) طالب وطالبة في حال الانتهاء منه في العام المقبل.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)