أخصائية تربوية: وسائل «التواصل الاجتماعي» بوابة لاصطياد الأطفال

أخصائية تربوية: وسائل «التواصل الاجتماعي» بوابة لاصطياد الأطفال

التعليم السعودي : حذرت الأخصائية التربوية نداء آل سيف من مغبة وثوق الأطفال بالغرباء عبر مواقع التواصل الاجتماعي ما يعرضهم لخطر الوقوع في براثن التحرش والاعتداء الجنسي.

وحذرت آل سيف خلال ورشة العمل التي قدمتها ضمن برامج النادي الصيفي لجمعية سيهات للخدمات الاجتماعية تحت عنوان “كيف أحمي جسدي” بحضور 90 طفلاً من مغبة التعاطي مع الغرباء وإفشاء أي معلومات خاصة بالعائلة عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي باتت وسيلة يصل بها ضعاف النفوس للصغار بغية استدراجهم والإيقاع بهم، فيما تعرّف الأطفال خلال الورشة على كيفية التعامل مع المعتدين، وطريقة صدهم، إلى جانب ضرورة اللجوء للوالدين وأولي الثقة للتبليغ عنهم في حال قاموا بالمحاولة، إضافة لتعريفهم بالطرق الملتوية والوسائل التي يصل بها المعتدي لفريسته، مشيرة إلى الأعضاء الحساسة بجسم الإنسان “بمثلث الخطر” لترسيخ المعلومات بطريقة سهلة مبسطة للطفل.

وأكدت الأخصائية آل سيف بأن الأهل مطالبون بالدرجة الأولى لمعرفة المعلومات وطرق حماية الأبناء لتوفيرها لهم وتعليمهم، مشيرة لضرورة أن تقوم المدارس بورش مشابهة لحماية فلذات أكبادنا من الاعتداءات والتي تكون عادة في محيط المنزل ومن أشخاص مقربين تجمعهم صلة قرابة أو عاملين كالسائق والخادمة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)