أرامكو السعودية تطلق حاضنة للابتكار وريادة الأعمال بالتعاون مع جامعة الملك فهد

أرامكو السعودية تطلق حاضنة للابتكار وريادة الأعمال بالتعاون مع جامعة الملك فهد

التعليم السعودي :أطلقت شركة أرامكو السعودية يوم الخميس 11 رمضان 1434هـ حاضنة أرامكو السعودية للابتكار وريادة الأعمال ( واعد ) في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن وأفتتح حاضنة الأعمال مدير الجامعة د. خالد بن صالح السلطان ورئيس أرامكو السعودية كبير إدارييها التنفيذيين المهندس خالد بن عبدالعزيز الفالح وعدد من وكلاء الجامعة وعمدائها.

وتهدف الحاضنة إلى أن تكون واحدة من أفضل حاضنات الأعمال في المملكة، من خلال البرامج المميزة التي توفرها لدعم الشركات التي ينشئها رواد الأعمال من الشباب، مقدمة لهم المشورة والتدريب والدعم المالي.

كما أطلقت الشركة بالتزامن مع إنشاء الحاضنة برنامجاً تجريبياً بالتعاون مع الجامعة يهدف إلى دعم مبادرات رواد الأعمال من الطلاب المميزين في السنة النهائية لجامعة الملك فهد، والذين لديهم مشاريع مبتكرة لمساعدتهم في أن يكونوا رواد أعمال ناجحين.

و قال مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن د. خالد السلطان إنه في ظل الحضور القوي للاختراعات والابتكارات التي يقدمها طلاب الجامعة الواعدين والتي تتميز باختلافها وقابليتها لأن تكون صروحاً استثمارية منتجة ومعززة لاقتصاد المملكة، جاءت هذه المبادرة من شركة مركز واعد ومن الجامعة في إطار مشروع مشترك لاحتضان الأفكار الابتكارية التي تصب في تحقيق الأهداف المنشودة، وذلك من خلال إدراج منهج ريادة الأعمال ضمن المقررات في قائمة المواد التعليمية في الجامعة.

وأكد د. السلطان مدير الجامعة أن طلاب الجامعة يحظون بفرص وظيفية كبيرة ولكننا نريد أن نكّون فيهم شخصية المبادرة، وبدلاً من أن يكون خريج الجامعة باحثاً عن وظيفة أو موظفاً يصبح صاحب مشروع ويوظف غيره من الخريجين ، ونتوقع في المستقبل أن تكون هناك مبادرات نوعية تدعم اقتصاد بلادنا.

ولفت إلى أن العديد من طلاب الجامعة يعملون الآن بجدية في كل النشاطات التقنية وغير التقنية التي لو تكللت بالنجاح سينتج منها تأسيس 6 شركات جديدة تسهم مع الوقت في نمو وتنوع اقتصاد المملكة.

وقال رئيس أرامكو السعودية المهندس خالد الفالح إن هذا المشروع يأتي في إطار سعي أرامكو السعودية من خلال شركة مركز «واعد» إلى منح المزيد من الفرص للشباب السعودي ليقدموا أفكارهم في عالم الأعمال، ومساعدتهم في إثبات كفاءتهم وقدرتهم على إدارة مشاريع صغيرة تحقق عائداً جيداً يؤدي إلى توظيف سعوديين آخرين، مشيراً إلى أن الحاضنة ستشرف على العديد من مشاريع التدريب التعاوني المشترك لطلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.

وأكد الفالح أن الحاضنة ستدعم الأعمال المميزة وتزيد من إمكان نجاح الشركات التي تحتضنها، من خلال الإشراف المتواصل والتدريب والمشورة الفنية والمالية والقانونية التي تؤمنها شركة واعد من طريق خبراء في هذه المجالات، والتي تتوج بالدعم المالي للأفكار المميزة ذات الجدوى الاقتصادية، مشيراً إلى أن الحاضنة ستوفر الفرصة للشباب السعودي الطموح لكي يتحول من باحث عن العمل إلى صاحب عمل يقوم بتوظيف شباب سعوديين، وهو ما يسهم في ترسيخ خطوات أرامكو السعودية نحو مجتمع الاقتصاد المعرفي.

وقال مدير مركز حاضنات الأعمال بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن د.وائل موسى إن الجامعة تسعى إلى مجتمع معرفي صانع لفرص العمل مؤكداً على ان الجامعة ستدعم المبادرين الذين لديهم أفكار طموحة ودراسات اقتصادية جيدة،مع توفير بيئة عمل مناسبة خلال السنوات الأولى الحرجة من عمر المشروع وزيادة فرصة النجاح من خلال استكمال النواحي الفنية والإدارية وتوجيه صاحب المشروع الجديد إلى التركيز على صلب العمل حتى يعتمد على ذاته ويصبح ريادياً ناجحاً.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)