أربع مدارس في مبنى مستأجر واحد في جازان.. والأهالي يتخوفون من كارثة

أربع مدارس في مبنى مستأجر واحد في جازان.. والأهالي يتخوفون من كارثة

التعليم السعودي :أعرب الأهالي في قريتي سودانة والقرن في محافظة الحرث عن تخوفهم من وقوع كارثة لبناتهم اللاتي يدرسن في مبنى صغير مستأجر ومتهالك، بينما يمثل في الوقت نفسه مجمّعاً تعليمياً تحتشد فيه أكثر من 500 طالبة يتبعن أربع مدارس مختلفة.
وأفاد الأهالي بأن المبنى الدراسي المستأجر في قرية سودانة كان يضم مدرستين ابتدائية ومتوسطة، قبل أن يتقرر نقل طالبات مدرسة قرية القرن الابتدائية إليهما، فيما تدرس الطالبات ممن أكملن المرحلة المتوسطة في المدرسة نفسها مناهج المرحلة الثانوية، نظراً لعدم توافر مدرسة مستقلة لهن.
وطالب الشيخ أحمد محمد طراد هزازي الجهات المختصة بسرعة استكمال مشروع المبنى الحكومي لمدرسة سودانة الابتدائية والمتوسطة، الذي تعثر منذ أكثر من خمس سنوات إلى جانب ضرورة إنشاء مبنى مستقل لمدرسة القرن الابتدائية للبنات في قرية القرن.
وأعرب حسين مقلز مجرشي، الذي تبرع بأرض المشروع المتعثر، عن أسفه من تأخر إنجاز المبنى المدرسي، الذي أكد أنه سيخدم طالبات القرية ويقدم لهن بيئة تعليمية أكثر ملاءمة وأمناً، كما طالب باستحداث ثانوية للبنات وإيجاد معلمات في الوقت الحالي للمدرسة العصرية التي تقام أيضاً في المبنى نفسه. وأضاف عبدالعزيز حسن هزازي أن أهالي القريتين يعانون من اختناق الحركة المرورية وعدم وجود مواقف لسياراتهم أثناء انصراف بناتهم ومنسوبات التعليم من المدرسة، مشيراً إلى أن مبنى المدرسة المستأجر يقع داخل حي شعبي عشوائي لا توجد فيه شوارع فسيحة ومهيأة.
وقال إن الطالبات يعانين من التزاحم الشديد داخل المدرسة، حيث إن المبنى لا يتسع لأعدادهن الكبيرة التي تتجاوز 500 طالبة، وأضاف «حتى أنه لا توجد مساحة كافية في الفصول الدراسية تتسع للطاولات والكراسي الضرورية للعملية التعليمية»، مطالباً بإنشاء مبنى لمدرسة القرن الابتدائية للبنات، ونقل طالبات قرية القرن إليها، ووضع حل سريع لطالبات مدرسة سودانة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>