عاجل | وزارة التعليم تعلن عن مواعيد الاختبارات الشفهية والتحريرية لنهاية الفصل الدراسي الثالث 1443هـ

أكثر من 80 شركة تستقطب خريجات جامعة عفت في يوم المهنة

أكثر من 80 شركة تستقطب خريجات جامعة عفت في يوم المهنة

التعليم السعودي : اجتمعت أكثر من 80 شركة على توظيف الباحثين عن العمل بجامعة عفت وإعدادهن لسوق العمل وذلك خلال فعاليات يوم المهنة التي نظمتها الجامعة مؤخراً للعام الثاني عشر على التوالي تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل بن عبدالعزيز نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على الجامعة وذلك بمقرها الرئيسي بجدة تحت شعار “التأهل الوظيفي .. بطاقة نجاحك لمستقبل أفضل” بمشاركة عدد كبير من المؤسسات والشركات في كافة التخصصات وعلى مستوى المملكة .

وأوضحت رئيسة جامعة عفت الدكتورة هيفاء بنت رضا جمل الليل في تصريح لها بهذه المناسبة أن الاستثمار في مجال الموارد البشرية يحظى باهتمام قيادة المملكة الحكيمة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز حفظه الله وخاصةً خلال السنوات الأخيرة التي شهدت طفرة هائلة منوهة بأن الجامعة وفي هذا الإطار تنظم برامجها التعليمية وأنشطتها غير المنهجية وفي مقدمتها “يوم المهنة” الذي يتيح فرصة متميزة من نوعها لكل من لديه رغبة في الحصول على وظيفة أو التعرف على المجالات الوظيفية المتاحة للسيدات في سوق العمل المحلي والمهارات الوظيفية المطلوبة ومتطلباتها لدى المتقدمات .

وأشارت إلى أن الجامعة وضمن فعاليات يوم المهنة أبرمت اتفاقية مع البنك الأهلي التجاري لتدريب طالبات وخريجات جامعة عفت وإعدادهن لسوق العمل وفتح أبوابها لمشاركة كافة أفراد المجتمع من جميع الجامعات والكليات الحكومية والأهلية بمدينة جدة وخارجها .

وقالت : تضمنت فعاليات يوم المهنة 10 ورش عمل لجميع أفراد المجتمع والتي ركزت على الربط بين مخرجات مؤسسات التعليم العالي وسوق العملِ تكمن في أهمية التأهلِ الوظيفي لضمان الوظيفة من خلال ترسيخ مفهوم التنمية الإدارية في المجتمعِ وتنمية القدرات العلمية والتعليمية والبحثية لدى مخرجات التعليم مع الأخذ في الاعتبار مفاهيم البيئة السعودية وتأهيل الخريجين لتلبية احتياجات المجتمع في القطاعين العام والخاص.. مشيرة أن المجتمع السعودي غالبيته من الشباب وفق ما أشارات الدراسات أنه نسبته 60% من الشعب السعودي مما يعني أنها قوى عاملة تتناسب مع احتياجات التنمية التي تمر بها المملكة حالياً إلا أن الفجوة بين مخرجات مؤسسات التعليم العالي وسوق العمل مازال يشكل تحد كبير . وأكدت أن جامعة عفت تسعى من هذا المنطلق إلى المساهمة في التقليل من هذه الفجوة من خلالِ يوم المهنة السنوي الذي يجمع خريجاتها بمؤسسات سوق العمل ومساعدتهن على التواصلِ المهني مع مؤسسات مجتمع المال والأعمال معبرة عن شكرها لصاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل على رعايتها الكريمة لهذه الفعاليات ومبادراتها الخيرة الدائمة والمتجددة وإسهامها.

من جانبه ذكرت عميدة شؤون الطالبات بالجامعة الدكتورة رانية إبراهيم أن جامعة عفت لها السبق دائماً في تقديم كل ما هو جديد ومفيد لشابات هذا الوطن من خدمات ومشروعات وبرامج ولعل من أهمها يوم المهنة السنوي كأحد الجهود التي تبذلها الجامعة بهدف توثيق العلاقات بينها وبين جهات العمل.

كما أكدت الدكتورة خلود أشقر وكيلة عمادة شؤون الطالبات أن محاور فعاليات يوم المهنة في هذا العام ركزت على فوائد التعليم الإبداعي على تحسين الثقافة الوظيفية السعودية والدور المحوري للمشاريع الصغيرة لإنعاش الثقافة الوظيفية ورؤية المملكة المستقبلية للتوظيف لسد الفجوة بين الخريجين السعوديين والتوظيف .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)