إبرام اتفاقية تنفيذ «فارس» بين إدارات التربية

إبرام اتفاقية تنفيذ «فارس» بين إدارات التربية

التعليم السعودي : تم أمس تحت مظلة وزارة التربية والتعليم إبرام اتفاقية تعاون خاصَّة بين إدارات التربية والتعليم الريادية لمشروع “فارس”، ومشروع أنظمة إدارة الموارد الإدارية والمالية في وزارة التربية والتعليم للمشروع.

وقد أبرم الاتفاقية كل من : مدير عام الشؤون الإدارية والمالية بوزارة التربية والتعليم والمشرف العام على مشروع فارس “صالح بن عبدالعزيز الحميدي”، والمستشار والمشرف العام على المركز الوطني للمعلومات التربوية بوزارة التربية والتعليم، والمشرف التقني على مشروع فارس الدكتور جار الله بن صالح الغامدي، هذا من جانب، والجانب الآخر متمثلا في مديري إدارات التربية والتعليم الريادية للمشروع، وذلك فيما يتعلق بتنفيذ المشروع وتطوير وتتمة إجراءات العمل في الوزارة وكافة إدارات التربية والتعليم.

ونصت الاتفاقية -كما ورد بصحيفة الرياض- على التعاون الوثيق فيما بين الطرفين والعمل على تحقيق رؤية وأهداف المشروع وذلك بالالتزام بكافة خططه وإستراتيجياته، وتوفير كافة أنواع الدعم والمساندة وتقديم التسهيلات لأعضاء فريق العمل وإتاحة كافة المعلومات والبيانات والاستجابة لكافة متطلبات تنفيذ المشروع، على أن يلتزم الطرف الأول ممثلاً بالإدارات الريادية للمشروع بتنفيذ كافة خطط ومتطلبات جاهزية إدارة التربية والتعليم لتشغيل أنظمة فارس، وتنفيذ كافة خطط عمليات تصحيح وتنقيح البيانات والالتزام التام بمبادرات الوزارة المتعلقة بهذا الشأن، كذلك العمل على تفريغ الموظفين الأكفاء لهذا المشروع (منسقين، مفرغين كليا، مفرغين جزئيا، ومديري الإدارات والأقسام، والمتعاونين مع المشروع)، وتحديد منسق عام للمشروع يكون ضابط الاتصال مع إدارة المشروع يتبع مباشرة إلى مدير إدارة التربية والتعليم على أن يكون من ذوي الكفاءات الجيدة، إضافة إلى إصدار التوجيهات الملزمة لكافة أصحاب العلاقة بالمشروع بضرورة التعاون التام مع أعضاء فريق المشروع من الإدارة الريادية، وعلى مدير إدارة التربية والتعليم متابعة الشخصية كافة أعمال المشروع المتعلق بالإدارة الريادية وتحمل مسؤولية تنفيذ ونجاح هذه الأعمال على كافات المستويات، وإصدار التوجيهات الملزمة لكافة المعنيين للالتزام بالمواعيد من ناحية أوقات العمل ومتطلبات المشروع، حضور الاجتماعات والعروض التوضيحية والندوات وورش العمل وجلسات التدريب، والتحقق من البيانات المقدمة والموافقة عليها والمشاركة باختبار الأنظمة بناءً عليها، وتقديم الدعم الكافي لأنشطة عملية إدارة التغيير، وتقديم كافة التسهيلات لتدريب المستخدمين في إدارتهم، وتقديم الدعم للمستخدمين، وتقديم الدعم من الإدارة لجميع المشاركين من كافة المستويات.

ويبدأ العمل بهذه الاتفاقية من تاريخ توقيعها، وتنتهي بانتهاء مدة المشروع، على أن تؤسس لجنة إدارية مستقلة للطرف الأول برئاسة مدير التربية والتعليم وعضوية الموظفين التنفيذيين للطرف الأول لتولي مهام متابعة تنفيذ بنود هذه الاتفاقية، بحيث تجتمع كل أسبوعين لمناقشة موقف أنشطة المشروع الخاصة بالإدارة الريادية ورفع تقرير بذلك للجنة التنفيذية لمشروع فارس.

تجدر الإشارة أن إدارات التربية والتعليم التي وقعت الاتفاقية مع مشروع فارس بلغ عددها (21) إدارة هي (الأفلاج، حوطة بني تميم والحريق، الزلفي، شقراء،وادي الدواسر، جدة، الطائف، الليث، القنفذة، المدينة المنورة، ينبع، القصيم، عنيزة، عسير، بيشة، النماص، تبوك، حائل، نجران، الباحة، المخواة)

ويعد مشروع أنظمة إدارة الموارد الإدارية والمالية “مشروع فارس” أحد أهم ركائز مشروع التعاملات الإلكترونية في وزارة التربية والتعليم والذي يمثل تفعيلاً عمليًا لمبادرة حكومة خادم الحرمين الشريفين في تطوير وميكنة الأعمال. ويعتبر تنفيذ هذا المشروع الإستراتيجي ركيزة أساسية وعامل نجاح في تنفيذ التعاملات الإلكترونية، حيث أن طبيعة وأهداف المشروع ترتكز على استخدام أحدث أساليب تقنية المعلومات والاتصالات لتحقيق الاستثمار الأمثل للموارد الإدارية والمالية والبشرية للوزارة وذلك من خلال ميكنة كافة الإجراءات الإدارية والمالية وفق أفضل المعايير والممارسات المطبقة في الجهات الحكومية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)