إصلاح التعليم

إصلاح التعليم

عابد خزندار – الرياض

وأنا لست خبيراً في التعليم ، ولكن لي تجربتي كطالب علم سابق، كما أنني درست في عدة دول منها مصر وفرنسا والولايات المتحدة ، كما أنني أحد مؤسسي مدارس الرياض ، وأشرفت عليها فترة من الزمن ، ولذلك يكن أن أسهم برأيي في هذا الموضوع ، وأول ما أريد أن أقوله إن عملية التعليم في بلادنا معكوسة ، إذ أن المعلم كل شيء ، والطالب مجرد متلقن ، أو وعاء يفرغ فيه المعلم المعلومات بينما المفروض هو العكس ، أي أن يلعب الطالب الدور الرئيسي في عملية التعلم .

بحيث يقتصر دور المعلم على توضيح الخطوط العامة أو رؤوس المواضيع للمادة التعليمية ، وعلى الطالب أن يكملها بالرجوع إلى مراجع يحددها المعلم ، ولذلك يجب أن يكن هناك أكثر من كتاب مدرسي للمادة الواحدة ، بحيث لا تقتصر المادة المدرسية على كتاب واحد يحفظه الطالب عن ظهر قلب ، ويمكن للمعلم أن يحدد للطالب الصفحات التي يرجع إليها في كل كتاب ، وهذا يعني أن معظم الجهد الذي يبذله الطالب هو في المكتبة أو البيت وليس في الفصل ، على أن هذه العملية لكي تنجح يجب أن يكون عدد الطلاب في الفصل الواحد محدودا لا يتجاوز العشرين طالبا ، كما يجب أن يكون جزءا من العملية التعليمية الكترونيا بحيث يكمل الانترنت الكتاب ، ثم اننا يجب أن نحسن وضع المعلم بحيث نؤمن له راتباً يجعله يعيش عيشة كريمة ويغنيه عن الدروس الخصوصية ، ولا نضغط عليه في العمل بكثرة الحصص ، ويبقى قبل كل شيء العناية بتعليم اللغة الإنجليزية ، فقد أصبحت لغة التعليم الأولى.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)