إطلاق برنامج «الملك فهد لحل النزاعات الدولية» في جامعة أميركية

إطلاق برنامج «الملك فهد لحل النزاعات الدولية» في جامعة أميركية

التعليم السعودي : اتفقت جامعة الأمير محمد بن فهد وجامعة «ببرداين» الأميركية على إطلاق برنامج الملك فهد بن عبدالعزيز لدراسات وأبحاث حل النزاعات الدولية، ومقره في جامعة «ببرداين».

وتتمثل أهمية البرنامج في أنه سيكون مصدراً عالمياً لتوفير المعلومات والدراسات ونتائجها لتسهم في حل النزاعات والصراعات الدولية، ودعم السلام من خلال الإسهام في حل النزاعات قبل تطورها، وتم توقيع الاتفاق في مقر جامعة «ببرداين» في ولاية كاليفورنيا، ومثّل الجامعة مديرها الدكتور عيسى الأنصاري بحضور مدير الجامعة ونائبه وعميد كلية القانون وأعضاء من هيئة التدريس في الجامعتين.

وأوضح الأنصاري أن «أهداف البرنامج تتضمن التعرف على مصادر النزاعات الدولية وتقديم الحلول المناسبة لها من خلال إعداد الدراسات والتقارير واللقاءات العلمية التي ستقوم بها الجامعتين»، مضيفاً أن البرنامج «يعمل على إخضاع حالات النزاع إلى الدراسات الأكاديمية المعمقة لفهم طبيعة هذه النزاعات والوقوف عليها وتحليل معطياتها واستنتاج النتائج منها والخروج بتوصيات تسهم في ايجاد حلول مناسبة لأطراف النزاعات».

وينص أحد بنود الاتفاق على أن يتولى برنامج الملك فهد بن عبدالعزيز عقد ندوات وورش عمل تعريفية وتوعوية بمسألة حل النزاعات الدولية، ومن أبرز البنود تعليم الطلاب على ذلك، خصوصاً كلية طلبة القانون في الجامعتين، إذ سيتم تبادل الخبرات في ما بينهم في هذا المجال.

وقال مدير العلاقات العامة والنشر في جامعة الأمير محمد بن فهد الدكتور فيصل العنزي إن هذه الاتفاقات تأتي في إطار استراتيجية الجامعة للتوجه نحو العالمية واكتساب الخبرات المتنوعة، وأيضاً إثراء البحث العلمي في مجالات التخصصات الموجودة في الجامعة. يذكر أن جامعة «ببرداين» تحتضن مركز «استراوس» لحل النزاعات الدولية، وهو من المراكز الأولى المتخصصة في أميركا في تعليم النزاعات في الأوساط التعليمية وغيرها سواء داخل أميركا أم خارجها وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>