إطلاق بوابة إلكترونية للجامعات..وانتظار فيسبوك التربية

إطلاق بوابة إلكترونية للجامعات..وانتظار فيسبوك التربية

التعليم السعودي : حتى الآن لم تف وزارة التربية والتعليم بوعدها بإطلاق موقع على الإنترنت لتفعيل التواصل الاجتماعي بين 500 ألف معلم ومعلمة من جهة وبين المسؤولين من جهة أخرى، على غرار الموقع الشهير “فيسبوك”.
حيث كانت الوزارة قد قررت تنفيذ المشروع في شوال العام الماضي على أن يكون الانتهاء منه نهاية ذي الحجة الذي يليه. كما أنها حددت وثيقة رسمية آلية التنفيذ بعدد من الخطوط، منها تسمية الموقع ووضع دليل تعريفي لعملية المشاركة فيه….
من ناحية أخرى وبحسب مصادر صحفية اتفقت جامعات سعودية على إطلاق بوابة إلكترونية تحت مسمى “استقطاب الأكاديميين”، لجذب المبتعثين الذين يواجه كثيرون منهم صعوبة في التواصل مع جامعات المملكة بهدف الحصول على فرص وظيفية.
ويهدف المشروع إلى إتاحة المجال للمبتعثين للتقدم للوظائف الأكاديمية التي تطرحها الجامعات من أي مكان في العالم، ومتابعة سير طلباتهم من دون تكبد عناء السفر والحضور، بحسب ما أكد المتحدث الإعلامي لجامعة الملك عبد العزيز في جدة، الدكتور شارع البقمي.
لم تستطع وزارة التربية والتعليم الوفاء بوعدها لأكثر من 500 ألف معلم ومعلمة بإنشاء موقع على شبكة الإنترنت لتفعيل التواصل الاجتماعي بين المسؤولين والمعلمين على نسق الموقع العالمي “facebook” واختيار اسم مناسب له، إذ كان من المقرر البدء في تنفيذ المشروع شهر شوال العام الماضي والانتهاء منها نهاية شهر ذي الحجة من العام الهجري نفسه، على أن تعتمد مؤشرات أداء المشروع طبقا لمعدل تسجيل المعلمين شهرياً بالموقع ومستوى جودة المحتوى.
وحددت وثيقة رسمية آلية التنفيذ من خلال عدد من الخطوط منها تسمية الموقع بما يتناسب مع الدور المأمول واعتماده من قبل جهات الاختصاص، وتشكيل لجنة متابعة تنفيذ البرنامج، وتحديد خطوات تنفيذ البرنامج على مستوى إدارات التربية والتعليم، إضافة إلى وضع دليل تعريفي لعملية المشاركة بموقع “الفيسبوك”.
كما طالبت الآلية بتشجيع المعلمين على المبادرة بالتسجيل، ووضــــع دلــيل إلكتروني للمشتركين فيه على الموقع الإلـــــكتروني لعام المعلم، وتشكيل لجنة دائمة لمتابعة برنامـــــج التواصــــل الاجتمـــاعي للمعلمين.
يأتي ذلك التأخر في تنفيذ المشروع في ظل غياب المنتديات الخاصة لموقع وزارة التربية والتعليم لحوالي عامين بعد أن تعرض الموقع لاختراقات أمنية و”تهكير”، وغابت المنتديات عن العمل حتى أمس.
يذكر أن عددا من المنتديات الإلكترونية يديرها أشخاص تحت مسمى ” منتدى التربية والتعليم ” و” المنتديات التعليمية ” و”الـــشريف التعليمية” و”ملتقيــات المعلميــــن والمعلمــــات” و”منتديات المعلمين والمعلمات” وغيرها استفادت من مشاركة الكثير من المعلمين والمعلمات وتشكل مساحة لتبادل الخبرات في الميدان التربوي ومتابعة أخبار وزارة التربية والتعليم من خلالها بعد غياب المنتدى الرسمي لوزارتهم.
وكان وزير التربية والتعليم الأمير فيصل بن عبدالله آل سعود، وجه ضمن حزمة من فعاليات عام المعلم، بتنفيذ موقع للتواصل الاجتماعي بين المعلمين تحت إشـراف إدارة الإعلام التربوي بالوزارة كجهة رئيسية وبإشراف مدير الإعلام التـــربوي بالوزارة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)