إعادة ملف 4 متورطين في سيول جدة إلى «التحقيق»

إعادة ملف 4 متورطين في سيول جدة إلى «التحقيق»

التعليم السعودي : قالت مصادر قضائية أن المحكمة الجزئية في جدة أصدرت، أمس، حكماً بإعادة ملف أربعة متورطين في كارثة سيول جدة إلى هيئة الرقابة والتحقيق؛ لاستكمال إجراءات التحقيق بعد استمرار المرافعات لأكثر من سبع جلسات منذ بدء التحقيق معهم، وذلك لعدم كفاية الأدلة الثبوتية.

ووفق ما ذكرت صحيفة الاقتصادية في عددها الصادر اليوم الاثنين, فقد ناقش خلال الجلسة القضاة المكلفون بمتابعة القضية جميع المستندات المقدمة من الادعاء العام وواجهوا المتهمين بالاعترافات المنسوبة إليهم من قبل جهات التحقيق، في حين أنكر المتهمون جميع ما نُسب إليهم، مطالبين بالفصل في الادعاء.

وأوضحت المصادر أن الجلسة القضائية بدأت بمواجهة المتهم الأول الذي كان يرأس إدارة إنشاء شبكة مياه الأمطار وإدارة صيانة شبكة مياه الأمطار بالتهم المنسوبة إليه والمتعلقة بتسلُّم مشروع تصريف مياه الأمطار في حي الروابي ومشروع إنشاء فتحتَي تصريف للسيول وأنبوب بطول 600 متر في حي مدائن الفهد، حيث أفاد المتهم بأن المشاريع المذكورة تم تسلُّمها ضمن لجنة تتكون من المقاول والاستشاري وبمشاركته كمدير لإدارة صيانة شبكة تصريف الأمطار والمشرف العام على المشاريع ووكيل الأمانة.

وأشارت المصادر إلى أن المتهم أشار خلال إفادته إلى أن تسلُّم مشروع مدائن الفهد تم للفتحتَين ولم ينفذ الأنبوب للاكتفاء بخط سابق يفي بالغرض، وبناءً على إفادته طالب القاضي بإثبات صحة كلامه رسمياً، وأرجع المتهم السبب في التضارب بين إقرار المشروع والتنفيذ إلى الاستشاري، نافياً تسلُّمه مبلغ 5.6 مليون ريال كرشوة، وحمّل الاستشاري مسؤولية اعتماد مخطط أم الخير كمخطط سكني، موضحاً أن اعتماد المخطط تم بناءً على توصية من مسؤول في الأمانة أعد دراسة مخطط أم الخير، واعتمد من تخطيط المدن في الوزارة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)