إغلاق عقبتي ضلع وجدلاء في عسير وتعليق الدراسة في رنية

إغلاق عقبتي ضلع وجدلاء في عسير وتعليق الدراسة في رنية

التعليم السعودي : هطلت أمس أمطار غزيرة على منطقة عسير وعدد من محافظات المنطقة والمراكز والقرى التابعة لها، مما أدى إلى إغلاق عقبتي ضلع وجدلاء نتيجة انهيارات صخرية، وتأجيل إقلاع ووصول الرحلات بمطار أبها، كما تواصل هطول الأمطار على محافظة رنية التابعة لمنطقة مكة المكرمة لليوم الخامس على التوالي، حتى إنه تم تعليق الدراسة في عدد من مدارس المحافظة بسبب سيول وادي البحرة.
ووفقا لمصادرنا الصحفية فقد واصل الدفاع المدني في الباحة حصر أضرار السيول بمركز جرب في محافظة العقيق. وأغلقت الجهات المعنية في منطقة عسير أمس عقبتي ضلع وجدلاء بشعف المسقي، وذلك عقب هطول أمطار غزيرة على مشارف مدينة أبها، أدت إلى تساقط بعض الصخور. وأوضح الناطق الإعلامي للدفاع المدني في منطقة عسير بالنيابة المقدم أحمد آل عواض أمس، أن فرق الصيانة باشرت مواقع الانهيار، في حين كثفت دوريات السلامة التابعة للدفاع المدني تواجدها في كافة المواقع ذات الاحتياج بهدف مراقبة أوضاع السيول، وبما يحقق السلامة لسالكي الطرق.
وأضاف آل عواض، أن الدفاع المدني يتابع باستمرار أوضاع الطقس مع مصلحة الأرصاد وحماية البيئة، بهدف مراقبة أي تطورات قد تشهدها الأجواء ومن ثم توجيه الفرق المعنية للتعاطي مع المستجدات التي قد تصاحب هطول الأمطار. من جهته، أكد مدير مرور إدارة منطقة عسير العميد سعيد بن مزهر أمس، أن أمطار أبها ومحافظات المنطقة، تسببت في وقوع عدد من حوادث الاصطدام والانقلاب بسبب انزلاق المركبات، في حين جرى مباشرتها من قبل دوريات المرور.
إلى ذلك، أوضح المتحدث الرسمي لفرع هيئة الهلال الأحمر بالمنطقة أحمد إبراهيم، أن غرفة العمليات تلقت أمس، أكثر من 23 بلاغا في نواح متفرقة من محافظات عسير، وجرى نقل عدد من الحالات التي أصيبت في الحوادث إلى المستشفيات. وفي محافظة رجال ألمع، تعرض الطريق الدولي جنوب النفق الرابع في الجهة الجنوبية للمحافظة، لانهيار صخري، جراء الأمطار التي شهدتها المحافظة، وشملت، الحبيل، وحسوة، وقرى شوقب ورادة، وقرى وادي الميل، والشعبين، ومندر العوص، والجرف وفو، وشصعة، والجرف، وسنومة، سالت الأودية والشعاب. وباشرت فرقة الصيانة التابعة للبلدية، إزالة الصخور التي وقعت بسبب الأمطار، ولم يتوقف السير في هذا الطريق، وتواجدت دوريات شرطة المحافظة لتنظيم الحركة المرورية. كما تجمعت مياه الأمطار على جسر مندر العوص في الجهة الشمالية من المحافظة، مما أوقف الحركة بالطريق، بينما تواجد رئيس بلدية المحافظة حسين علي رجب في الموقع، موضحا أن تجمع المياه بسبب أعمال استكمال الدوار والمثلث الذي يقع على مفترق طرق أبها – محايل – جازان، مؤكدا أن البلدية تراقب الوضع وسيتم إصلاحه برفع الطريق بطبقات إسفلتية حتى يتم التخلص من مكان تجمع الأمطار.
تأجيل الرحلات الجوية
من جهة أخرى، أجلت إدارة مطار أبها إقلاع ووصول عدد من الرحلات الجوية، بسبب غزارة الأمطار التي هطلت على أبها أمس. وأوضح مدير عام خدمات الركاب والمبيعات بالخطوط الجوية السعودية للإقليم الجنوبي سعيد الفريح، أن التأجيل شمل رحلات مغادرة إلى مدينتي الرياض وجدة، والقادمة منها، لافتا إلى أن قرار التأجيل يأتي بالتنسيق مع مصلحة الأرصاد وحماية البيئة. وأضاف الفريح، أن هذا الإجراء يهدف إلى سلامة الطائرات والمسافرين ووفقا للأنظمة والتعليمات المتبعة في مثل هذه الظروف، مؤكدا أنه سيتم تسيير كافة الرحلات المؤجلة إذا ما تحسنت الأجواء.
ثلوج بسراة عبيدة
إلى ذلك، هطلت أمطار غزيرة منذ ساعات فجر أول من أمس، على أجزاء كبيرة من محافظة سراة عبيدة، وأدى تساقط الصخور في عقبة الجوة إلى توقف السير بضع ساعات، حتى تمكنت شركة الصيانة من إعادة الطريق إلى سابق عهده. وبين شيخ آل حيان الشيخ جابر بن كردم أن أمطارا غزيرة هطلت منذ الصباح الباكر على مركز الجوة خصوصا، وتهامة قحطان عموما، وغطت طبقات من الثلوج وصل ارتفاعها إلى أكثر من نصف متر أسطح المنازل. وأشار ابن كردم إلى أن وادي “ذبح” يسيل منذ خمسة أيام متأثرا بالأمطار المحلية في تهامة قحطان والمنقولة من محافظة صعدة وباقم اليمنية، وأن المزلقان الرابط بين الفرشة ومركز الربوعة وأجزاء من تهامة قحطان أجبر عابريه على التوقف عدة ساعات أمس.
انهيار طرق ومزارع بالفرشة
في المقابل، أكد رئيس مركز الفرشة خالد آل مداوي، أن السيول جرفت أجزاء كبيرة من الطريق الجاري تنفيذه بين قريتي عمس وجلد وصولا إلى الفرشة، وبات أثرا بعد عين، وأن السيول المحلية والمنقولة جرفت مزارع في أودية متفرقة من المركز الذي يشهد أمطارا متواصلة منذ عدة أيام. وفي محافظة رنية، علقت الدراسة بعدد من المدارس، بسبب جريان وادي البحرة، لليوم الخامس على التوالي، وشهدت مناطق الأملح والحجرة والعويلة والغافة والعفيرية، أمس، أمطارا غزيرة، سالت على إثرها عدد من الأودية ومنها وادي رنية. وأوضح مدير مدير مكتب التربية والتعليم برنية حسن مبارك السبيعي ، أن تعليق الدراسة يأتي حرصا على سلامة الطلاب وذلك بسبب استمرار جريان سيل وادي البحرة، إذ جرى تعليق الدراسة في مدرسة القرطبي ومدرسة الأملح المتوسطة ومدرسة الأملح الثانوية.
فيما ذكر محافظ رنية عبدالله محمد العثيمين، أن لجنة حصر أضرار الأمطار والسيول التي شهدتها المحافظة في الأيام الماضية ستستمر في أعمالها لمدة عشرة أيام، مشيرا إلى أنه في حال كان عدد المتضررين خمسة فما دون سيتم تقديم المساعدة لهم عن طريق الضمان الاجتماعي، أما إذا كان أكثر من ذلك فسيتم الرفع بهم لإمارة مكة المكرمة.
إلى ذلك، تدخلت العناية الإلهية أمس في إنقاذ شاب في العقد الثاني من العمر من الغرق المحقق، عندما غامر في خطوة غير محسوبة بقطع سيل وادي مركز الحمرة التابع لمحافظة ظهران الجنوب بمركبته من نوع شاص، حيث سقطت في حفرة بالوادي، إلا أن شجاعة وبسالة رجال الدفاع المدني أنقذته ومركبته من وسط السيل. واستمر هطول الأمطار الغزيرة أمس، على المحافظة ومراكز الحرجة والربوعة والغايل والفيض وحصن الحماد مصحوبة بزخات البرد الكثيفة وتراكم الثلوج، كما شهد مركز الحرجة توقفا لحركة السير على الطريق الرئيسي نتيجة لتجمع المياه وسط الطريق، وأرجع مدير وحدة مرور ظهران الجنوب رئيس رقباء علي حسين القحطاني سبب ذلك إلى انسداد بعض العبارات والتي نجم عنها طفح سيول الأودية في الشارع العام مسببة وقوع بعض الحوادث المرورية.
احتجازات في النماص
وشهدت محافظة النماص أمطارا غزيرة مصحوبة بكميات من البرد لم تشهدها المحافظة من 30 عاما، وتبلغت غرفة العمليات بإدارة الدفاع المدني بالنماص عن احتجاز عدد من الأسر بقرية آل طارق شمال النماص فيما تم إنقاذ أسرة من الموت بينهم 3 أطفال، بعد أن جرفت السيول سيارتهم في الطريق المؤدي إلى قرية آل طارق، كما أنقذ الدفاع المدني أسرا شرق المحافظة. واستنفرت كافة الأجهزة الحكومية لمتابعة الأحداث، ووجه محافظ النماص محمد بن حمود النايف، برفع مستوى التأهب وتكثيف التواجد الأمني الميداني لضبط الأمن وتنبيه السائقين بتوخي الحيطة والحذر أثناء القيادة وكذلك من الإدارات الخدمية لمواجهة أخطار الانهيارات الصخرية والثلوج المؤدية لانزلاق السيارات في ظل تواصل الأجواء المتقلبة المصحوبة بزخات من الثلوج على المحافظة والمراكز التابعة لها في ظل هذه الأجواء المتقلبة. من جهته، أكد رئيس بلدية المحافظة المهندس سراج بن أحمد الغامدي، أنه تم توجيه قسم الخدمات بتكثيف التواجد حيث كثفت فرق من بلدية المحافظة وإدارة الطرق إمكاناتها لتنظيف الشوارع من كميات الثلوج، فيما باشرت الدوريات الأمنية والمرور والدفاع المدني الانتشار على طريق أبها – الطائف لمتابعة حركة السير وتنبيه السائقين بعدم التجمع في مجاري السيول.
سيول بيشة تدهم المنازل
فيما شهدت محافظة بيشة أمس، أمطارا غزيرة على كافة أرجاء المحافظة سالت على إثرها جميع الأودية والشعاب بسيول كبيرة. وشهد مركز صمخ والحاجون أمطارا غزيرة صاحبتها زخات البرد تسببت في قطع الطريق بين محافظتي بيشة وخميس مشيط نتيجة تدفق السيول وغمرها للطريق العام، كما دهمت السيول بعض المنازل نتيجة ضيق العبارات التي تسببت في ارتداد المياه. وأوضح مدير فرع المياه في بيشة فايز بن ناصر عيسوب، أن الأمطار والسيول التي هطلت خلال الفترة الماضية رفعت منسوب المياه بسد الملك فهد في بيشة منسوب المياه بالسد 4 أمتار حيث وصل منسوبها حتى أمس 14.25م، مشيرا إلى أنه قد تم فتح جميع القنوات بسد تبالة المفتتح حديثا تحسبا للطوارئ في السيول الكبيرة التي تدفقت عليه، مؤكدا عدم تأثر الإنشاءات بسد وادي هرجاب.
إنقاذ تائه بتنومة
وفي مركز تنومة شمال أبها، هطلت أمس أمطار غزيرة مصحوبة بزخات من البرد على شرق المركز، شملت قرى وادي ترج، وتواجدت فرق من الدفاع المدني والدوريات الأمنية، لتحذير المواطنين من الاقتراب من الأودية ومراقبة “سد غالبة” الذي تم تسليمه مؤخرا لإجراء الصيانة فيه، فيما عثرت على مواطن تاه بين الأودية وقت هطول المطر. فيما، شهدت محافظة المجاردة والمراكز التابعة لها بعد ظهر أمس، هطول أمطار غزيرة إلى متوسطة.
إصابة رجلي أمن
وفي مركز بللحمر، تعرض الرقيب عائض أحمد الأحمري والرقيب أحمد الأحمري أحد منسوبي مركز الدفاع المدني، إلى إصابات مختلفة بعد انحراف سيارة الدورية التي كانا يستقلانها في مهمة عمل رسمي شرق بللحمر، بسبب كثافة وغزارة الأمطار وزخات البرد الكثيف التي هطلت على أجزاء واسعة من شمال المركز أمس.
حصر أضرار جرب
من جهة أخرى، يواصل الدفاع المدني بمنطقة الباحة، حصر أضرار السيول بمركز جرب التابع لمحافظة العقيق شرق الباحة 80 كلم تمهيدا لرفع الخسائر إلى إمارة المنطقة.
وأوضح الناطق الإعلامي للدفاع المدني بالمنطقة الرائد أحمد الشهرى أن اللجنة المكونة من عدة جهات حكومية ستتولى حصر ما خلفته الأمطار من أضرار والتي اقتصرت على الأغنام والإبل والمواشي وبعض بيوت الشعر والخيام، مؤكدا وجود أوامر تقضي بحصر الأضرار الناجمة عن السيول عبر لجان يشكلها أمراء المناطق لهذا الغرض.
مصرع شخصين وفقد ثالث بسيول عسير
لقي مواطنان مصرعهما غرقا فيما فقد ثالث أمس، وذلك في مواقع متفرقة بعسير، إثر السيول التي شهدتها المنطقة. وأوضح الناطق الإعلامي للدفاع المدني في المنطقة المقدم أحمد آل عواض أن السيول جرفت مواطنا في الستين من عمره في وادي ضلع إثر ملاحقته لمجموعة من الإبل، وتمكنت الفرق من انتشال جثته. وفي المجاردة، جرفت السيول شابا في حين لا تزال فرق البحث تبحث عنه. كما لقي خمسيني مصرعه عندما جرفت السيول مركبته، وتمكنت الفرق من العثور على جثته.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)