اختتام دورة “القيادة الإدارية” بغرفة الأحساء

اختتام دورة “القيادة الإدارية” بغرفة الأحساء

التعليم السعودي : اختتمت اللجنة التجارية بغرفة الأحساء أمس دورة “القيادة الإدارية”، التي نظمتها الغرفة بمقرها الرئيس بالهفوف وقدمها الدكتور محمد بن خليل العطية لمدة ثلاثة أيام .
وأوضح رئيس اللجنة التجارية نعيم بن جواد المطوع أن الدورة التي شارك فيها 54 مشاركًا تأتي ضمن برامج وفعاليات خطة اللجنة لهذا العام، حيث تعمل اللجنة على توفير الدعم للمؤسسات والشركات التجارية من خلال تنظيم فعاليات وبرامج مفيدة ومتنوعة تعزز الوعي والقدرات المعرفية المتعلقة بالإدارة والعمل بما يدعم دورها في النمو الاقتصادي ويحقق الكفاية الإنتاجية، منوهًا بدور الغرفة وأمينها العام في تقدير أهمية برامج التدريب والتطوير والتفاعل والتعاون مع خطط اللجنة الهادفة لتطوير وترقية النشاطات التجارية وأوجه الأداء المؤسسيّ والتميّز الإداري وتقديم شتى التسهيلات لنجاح الدورة.
وبين أن الدورة تهدف إلى تنمية المفاهيم الإدارية لدى القيادات وتزويدهم بأساليب الإدارة الحديثة ومجالات تطبيقها في الوحدات الإدارية المختلفة، وتنمية المهارات والخبرات لدى القيادات الإدارية والتأكيد على أهمية التفكير العلمي والابتكاري لحل المشكلات والاضطلاع بمسئولياتهم عن تطوير نظم العمل.
من جانبه .. أكد أمين عام الغرفة عبدالله النشوان حرص الغرفة على دعم ورعاية نشاطات التدريب والتطوير الإداري كونه ينطلق من استراتيجياتها الأساسية التي تضع التدريب على رأس قائمة الأولويات، لقناعتها بدوره في رفع مستوى الأداء وتطوير البنية الإدارية وتحسين نظم وأساليب العمل ونقل وتوطين المعرفة، لافتا إلى استعداد الغرفة لتلبية احتياجات المؤسسات والشركات بالأحساء في مجال التدريب والتطوير الإداري.
ونوه النشوان بدور التدريب في تنمية وتطوير المنشآت إدارياً وفنياً وإنتاجياً، وتذليل وتسهيل العقبات التي تواجه بعضها نتيجة لنموها وتضخم أعمالها وتعقد أساليبها الإدارية، فهو يعمل على خلق الاستقرار في بيئة العمل وزيادة الإنتاج وتحقيق أهدافها المرجوة، معربا عن شكره وتقديره للجنة التجارية ورئيسها لاهتمامهم الكبير بنشاطات التدريب والتطوير والجودة وعنايتهم بفعاليات تنمية المهارات والمعلومات وتطوير القدرات وخلق جيل من المديرين ممن يتمتعون بالتجديد والابتكار ولديهم القدرة على التعامل مع المتغيرات الاقتصادية والتقنية والاجتماعية والتوقعات المستقبلية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>