الإلحاح.. طريقك إلى صحة سليمة مفعمة بالنشاط

الإلحاح.. طريقك إلى صحة سليمة مفعمة بالنشاط

التعليم السعودي : وجدت دراسة جديدة أن الإلحاح قد يعود على الآخرين أحياناً بالفائدة، فإلحاح الأهل والأصدقاء عليك لتصبح رشيقاً قد يكون مفيداً.
وذكرت – مصادر الصحيفة  – ان الباحثين بريطانيين في جامعة “لينكولن” وجدوا من خلال دراستهم التي تعد الأولى من نوعها في التطرّق إلى مجموعة من التأثيرات الإجتماعية على النشاط البدني بين من هم في سن 30 إلى 60 عاماً، أن الأشخاص الأقل نشاطاً يقدّرون في الواقع إلحاح أزواجهم وأطفالهم عليهم.
وقال أحد الذين شملتهم الدراسة “قد نكون جالسين مرتاحين، نقرأ أو نقوم بشيء آخر، وتأتي زوجتي لتقول هيا لنذهب ونقوم بشيء ما. وأنا أحياناً قد أكون بحاجة الى ذلك”.
وقال آخر إن “ابنتي نشيطة جداً فهي دائماً تقول لي ‘هيا أبي دعنا نقوم بهذا’ وعندما أحتاج للجلوس، تطلب مني مجدداً مطاردتها. وهي بالفعل تدفعني الى ذلك”.
وركّزت الدراسة على التأثيرات الإجتماعية على التحفيز على النشاط البدني، التي تشمل التحميس عبر الإلحاح، والدعم العاطفي والأخلاقي، والدعم اللوجستي (مثل العناية بالأطفال لمدة ساعة).
وقال الباحث المسؤول عن الدراسة ريتشارد كيغان إن “الهدف من هذه الدراسة مساعدة الأشخاص على النظر في نمط حياتهم ككل وتحديد أية عوامل أساسية تؤثر على مستويات نشاطهم”.
وأضاف أن الخبر الجيّد الذي تظهره الدراسة هو أنه عندما تصبح نشيطاً وسليماً، فلن تكون بحاجة لمزيد من الإلحاح والتذمّر. والأهم هو أن “الإلحاح جيّد. مقولة يجب أن تطبّق فقط لتصبح سليم الصحة ونشيط”.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)