التأمين الطبي للمعلمين

التأمين الطبي للمعلمين

عبدالله ابو السمح – عكاظ

لا تخلو صحيفة من أخبار أو تصريحات لمسؤولين في وزارة التربية والتعليم، وغالب تلك التصريحات إما عن مشاريع متوقعة أو إجابات عن أخرى متعثرة وخصوصا منها الإنشائية المتعلقة بالمدارس، أما برامج تطوير التعليم فهو لغز لا تدري أوله من آخره، وأكثر أخبار الوزارة في الصحف شكاوى أو مطالب أو وعود و (صَرّ توب) وأعان الله مجتمع المعرفة الحلم المؤجل، ويكمن الخلل في وجود غير التربويين المؤهلين تأهيلا حديثا متقدما، لكن المشكلة التي أريد التطرق إليها وهي مهمة جدا وخدمية وهي عن ضرورة المباشرة الفورية بتقديم (التأمين الطبي) للكادر التعليمي من معلمين ومعلمات والمفتشين والمشرفين (صيغة الجمع تعني دائما الجنسين)، الرعاية الطبية التزام إنساني حقوقي في كل العالم، وأحدث ممارسات تنفيذه بلا جدال التأمين الطبي، وعلى الوزارة استدراج عروض (ولا نقول مناقصة) من شركات التأمين عن الفرد تشمل التابعين له في دفتر العائلة، وهكذا تقدم الوزارة خدمة لازمة وامتيازا للمعلمين «تزيد من تعلقهم بالتدريس والإجادة فيه»..
العجيب أن «التأمين الطبي» مشروع تحت الدراسة في شركة تطوير التعليم القابضة التي تتولى مشاريع التطوير في الوزارة، وأرجو أن يكون للتنفيذ السريع وليس للعرض فقط.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)