التدريب التقني بستضيف فعاليات الاجتماع الخليجي لهيئة المهارات المهنية

التدريب التقني بستضيف فعاليات الاجتماع الخليجي لهيئة المهارات المهنية

التعليم السعودي : استضافت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني فعاليات الاجتماع السادس عشر لهيئة المهارات المهنية الخليجية والتي نظمها مجلس التدريب التدريب التقني والمهني بمنطقة مكة المكرمة يومي الثاني عشر والثالث عشر من ربيع الثاني بمجموعة فيرمونت رافلز بفندق ساعة مكة جوار الحرم المكي الشريف .

هذا ورأس الاجتماع الأستاذ حاجي بن فقير البلوشي رئيس الهيئة ومدير عام التدريب المهني بعمان بحضور أعضاء الاجتماع من دول عمان و الإمارات و البحرين و قطر و المملكة العربية السعودية والكويت ، وممثلين من الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي.

ودعى الاجتماع في ختام أعماله إلى أهمية تحفيز مشاركة أبناء مجلس التعاون الخليجي من منسوبي التدريب التقني والمهني في مسابقة مهارات دول مجلس التّعاون و مسابقة المهارات العالمية ، و تطوير شراكات إستراتيجية مع نخبة من الشركات والمنظمات الحكومية والخاصة لتعزيز أهداف مسابقة المهارات الخليجية دولياً ، إضافة إلى تيسير التواصل بين الخبراء في الدول الأعضاء لخلق فرص جديدة لتنمية المهارات والابتكار.

وقدم البلوشي شكره وتقديره للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني ممثلة في الإدارة العامة للتعاون الدولي ومجلس تقني مكة على هذه الاستضافة التي زادت روعة بقربها من بيت الله الحرام ، مشيداً بأهمية المسابقات التي تنظمها الهيئة بهدف تشجيع الشباب الخليجي للرقي بالمهارات المهنية إلى مستويات متقدمة من الكفاءة بما يسهم في تعزيز النمو الاقتصادي بدول المجلس، وتهيئتهم للدخول بكل جدارة وثقة في المنافسات الدولية التي ترعاها منظمة المهارات الدولية التي تضم المئات من المتدربين المهنيين من جميع أنحاء العالم، وذلك من خلال نشر المعلومات وتبادل المعارف حول المعايير المهنية والأداء الكفء باستخدام شبكة المعلومات العالمية، وتيسير التواصل بين الخبراء في الدول الأعضاء لإيجاد فرص عمل جديدة وتنمية المهارات والابتكارات، وتشجيع الشباب في دول المجلس للمثابرة على الجد والدارسة والالتحاق بفرص العمل المهنية، وتشجيع الفنيين والحرفيين على الابتكار في المجالات المختلفة. واعتبر الزهراني الدور الذي تنفذه الهيئة حافزا لتطوير برامج التدريب المهني وتشجيع العمل الحر في مختلف المهن والتخصصات في الدول الأعضاء لمجلس التعاون الخليجي، وعد ذلك فرصة قيمة لتبادل الخبرات في المجال المهني والحرفي والفني بين المشاركين وستسهم في تطوير المناهج بمؤسسات  التدريب التقني والمهني بالمنطقة، وتطوير الإجراءات والأنظمة التي تجعل من المهارات المهنية ثقافة مستدامة.

وأكد البلوشي على تحقيق أهداف المسابقة الخليجية وذلك من خلال تعزيز روح التحدي بين الشباب والمدربين وأصحاب العمل لتحقيق معايير عالمية المستوى من الكفاة ، و تشجيع تبادل الأفكار والخبرات في مجال التدريب المهني ، إضافة إلى تحفيز الشباب على مواصلة التعليم والتدريب ذات الصلة بوظائفهم، و تسهيل الاتصال والتواصل بين مؤسسات التدريب المهني في دول مجلس التعاون الخليجي.

يذكر أن هيئة المهارات المهنية الخليجية تهتم بتعزيز وتشجيع التعليم المهني في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي. وقد استضافت سلطنة عمان  مسابقة المهارات الخليجية الثانية في مارس العام الماضي حيث شملت المسابقة المنافسة على سبع مهارات هي تقنية السيارات ،والكهرباء ، واللحام ،وبرامج تطبيقات الحاسب الآلي وتصميم مواقع الانترنت، ودعم شبكات الحاسب الآلي، ومسابقة تصميم الرسوميات بمشاركة 32 متسابقا و32 خبيرا من جميع دول الخليج. وحققت سلطنة عمان المستوى الأول بـ 27 نقطة ، فيما حلت الإمارات ثانياً بـ 17 نقطة ،وجاءت المملكة العربية السعودية ثالثاً محققة 15 نقطة . كما تقرر أن تستضيف مملكة البحرين النسخة الثالثة من المسابقة الخليجية للمهارات المهنية عام 2013م .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)