«التربية» تدفع طلابها نحو التنبؤ بحل المشكلات البيئية

«التربية» تدفع طلابها نحو التنبؤ بحل المشكلات البيئية

التعليم السعودي : ” عكاظ ” اليوم – تتنبأ وزارة التربية والتعليم بجملة من الحلول المستقبلية لمعالجة المشكلات العلمية التي تواجه البيئة المحلية عبر تجمع علمي يستهدف طلاب المرحلة المتوسطة والثانوية في شهر جمادى الأولى من هذا العام وتحتضنه مدينة الطائف. ويشارك الطلاب في المنتدى بالعديد من البحوث المتعلقة بالأنشطة البيئية، إضافة إلى المشاركين في برنامج جلوب البيئي، وذلك لتنمية مهارات التفكير العلمي السليم وتزويد الطالب بالمعارف والمعلومات والحقائق التي تمكنه من الوصول إلى الحلول المناسبة ومساعدة الطلاب على البحث عن المعلومات والحقائق والظواهر البيئية واكتشاف الظواهر البيئية المختلفة ومن ثم دراستها وإثراء ثقافة الطلاب وحصيلتهم المعرفية بكل جديد ومفيد وتنمية روح الحوار العلمي السليم في نفوس الطلاب، ومساعدة الطالب على مناقشة الظواهر العلمية أمام الطلاب وتحفيزهم وتشجيعهم نحو الاهتمام بمهارات البحث العلمي.
وحددت الوزارة المجالات والبحوث العلمية المتعلقة بالبيئة، من حيث مبحث المناخ والغلاف الجوي ليقوم الطلاب بدراسة إحدى المشكلات البيئية التي تواجه المناخ والهواء وإيجاد الحلول المناسبة من الأخطار التي تحيط به، وعلى سبيل المثال أثر دخان عوادم السيارات على البيئة وكيفية علاجها وتداعيات تلاشي طبقة الأوزون والحلول العلمية للحفاظ عليها والتغيرات المناخية والاحتباس الحراري، وارتفاع درجة حرارة الأرض، والمبحث الثاني المياه وذلك بدراسة إحدى طرق المياه وتؤدي إلى مشكلات بيئية تهدد حياة الكائنات الحية أو مشكلة نضوب مصادر المياه مع وضع تصور لكيفية الحلول المقترحة وطرق علاج هذه المشكلات، وعلى سبيل المثال تأثير تلوث مياه الصرف الصحي وطرق علاجها وتأثير المعادن الثقيلة السامة على الكائنات المائية وطرق المحافظة عليها، ونضوب آبار المياه الجوفية وسبب الإفراط وطرق الحفاظ على المياه.
والمبحث الثالث عن التربية مثل المخلفات المنزلية وإطارات السيارات ونفايات المسالخ والنفايات الكيميائية والصلبة وتأثيرها على تركيب التربة وطرق علاجها، والمبحث الرابع الغطاء النباتي للحد من أخطار تلاشي كمية الغطاء النباتي، ودراسة زيادة الإنتاج النباتي وتحسين النسل وتحليل ظاهرة الاحتطاب ومشاكل وحلول تأثير التصحر على البيئة وعلاجها ودراسة ظاهرة الفواكه الموسمية ووضع حلول لجعل الإنتاج طوال العام.
واقترحت الوزارة أن تشارك كل إدارة تعليم بثلاثة بحوث، يكون أحدها متخصصا والآخران اختياريين من مجالات البحوث العلمية البيئية، وستخضع البحوث للتحكيم والمناقشة والتساؤلات وطرح وجهات النظر ويتم ترشيح أفضلها لمراكز متقدمة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)