“التربية”: لا يمكن الحد من قضايا الجنح .. ولائحة السلوك الجديدة العام المقبل

“التربية”: لا يمكن الحد من قضايا الجنح .. ولائحة السلوك الجديدة العام المقبل
التعليم السعودي :أكد مشرف التوجيه والإرشاد بوزارة التربية والتعليم الدكتور ناصر بن منصور العريني أن الوزارة لا تحد من قضايا الجنح مشيرًا إلى أن هذه القضايا هي من اختصاصات جهات أخرى.
وقال الدكتور العريني لـ»المدينة» عقب حضوره لحفل جائزة التميز السلوكي التي أقامتها الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة صباح يوم أمس الأول على مسرح الإدارة بحي العزيزية إن الوزارة معنية بإيجاد تنظيمات للسلوك العام في التربية والتعليم مشيرًا إلى أن وجود حالات اعتداء على المعلمين أو المشاجرات الطلابية هي موجودة في المجتمعات التربوية في الدول الأخرى على اعتبار أنها سلوك عام لافتا إلى أن قواعد تنظيم السلوك والمواظبة الجديدة قد راعت التطور التقني وتطورات العصر لمواكبة أية مستجدات قد تطرأ على سلوك الطلاب أو الطالبات.
وأضاف: إنه تم إضافة درجة سادسة للائحة السلوك والمواظبة التي اعتمدها صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد آل سعود وزير التربية والتعليم مؤخرًا والتي سيتم البدء في تطبيقها العام المقبل مشيرًا إلى أن أي مجتمع لابد أن يعتريه خلل في السلوك، والدين الإسلامي نزل لمعالجة مثل هذه السلوكيات لافتا إلى أن ما يتم رصده في الميدان التربوي من مخالفات سلوكية هي اعتيادية والوزارة وضعت لها إجراءات لمعالجتها من خلال الحوار وتأكيد الذات وحل المشكلات وتعزيز السلوك الراقي.
وأضاف: إن الإدارة العامة للتوجيه والإرشاد تمكنت من تسديد نسبة كبيرة من احتياجها فيما يتعلق بالمرشدين الطلابيين في المدارس مشيرًا إلى أن هناك نموًا وتطورًا كبيرًا في مجال التعليم في المملكة يتطلب أن يكون هناك مواكبة مستمرة لهذا الاحتياج.
ولفت الدكتور العريني إلى أن الطلاب المتميزين في الجانب العلمي على مستوى المملكة هم من الطلاب المتميزين سلوكيًا مشيرًا إلى أن الوزارة لديها خطط مستقبلية للوصول إلى مستوى اقتصاد المعرفة.
وكان الحفل قد بدئ بالقران الكريم ثم ألقى مدير إدارة التوجيه والإرشاد بالإدارة إبراهيم بن سعيد الثبيتي كلمة قال فيها إن تنمية السلوك الإيجابي ورعايته من أهم جوانب العملية التربوية والتعليمية التي نصت عليها سياسة التعليم في المملكة وتهدف إلى الارتقاء بالسلوك الإيحائي على نحو يضمن انتشاره ونماءه حتى يصيح سلوكا واقعًا ملموسًا في حياة الطالب مشيرًا إلى أن ترشيح الطلاب المتميزين تم وفقا لاستمارة خاصة ضمت معايير دقيقة.
ثم ألقى مساعد المدير العام للتربية والتعليم بمنطقة مكة المكرمة للشؤون التعليمية الدكتور طلال الحربي كلمة قال فيها: إن الجميع ينشد دائمًا التميز والإبداع في كافة المجالات التعليمية والتربوية ومنها التميز في المجال السلوكي مشيرًا إلى أن المتميزين يحملون رسالة من خلال تصرفاتهم وسلوكياتهم للتأثير في الآخرين. وفي نهاية الحفل سلم الدكتور طلال الحربي والدكتور ناصر العريني الطلاب الفائزين دروع التميز.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)