“التعليم العالي” لـ”الجامعات”: مجالسكم تقيم برامجكم “التدريبية”

“التعليم العالي” لـ”الجامعات”: مجالسكم تقيم برامجكم “التدريبية”

التعليم السعودي : أبلغت وزارة التعليم العالي الجامعات باعتماد البرامج التدريبية التي تنفذها عن طريق مجالس الجامعة، وخاطبت الوزارة بهذا الشأن مديري 25 جامعة بعدم إخضاع البرامج التي تنوي تنفيذها لأي مؤسسة خارج إطارها.
وعلى الرغم من أن المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، أبرقت في وقت سابق بإيقاف برنامج الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي، إلا أن وزارة التعليم العالي اعتبرت التوجيه الممهور من قبل رئيس مجلس إدارة المؤسسة، ووزير العمل لا يخرج عن كون الإحاطة بما ورد بشأن برنامج الرخصة الدولية، وليس لاتخاد إجراء التوقف عن البرنامج التدريبي.
ووفقا لمصادر مطلعة، فقد شددت الوزارة على أن تقييم البرامج التدريبية التي تعتزم الجامعات تنفيذها، سواء الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي، أو غيرها من البرامج لا تخضع لرأي المؤسسة العامة للتدريب التقني، أو أي جهة أخرى، وإنما لمجلس الجامعة الذي يعد المرجعية في قبول أو رفض تلك البرامج. وعزت الوزارة ذلك لما تمثله تلك الجامعات من ثقل معرفي، وكونها بيت خبرة في المجالات التي تقدمها.
وأشارت المصادر إلى أن توجيه الوزارة جاء على خلفية مطالبات تقدم بها المشغل الحصري لبرنامج الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي في دول مجلس التعاون الخليجي والعراق منذ عام 2003، بعد أن أوقفت الجامعات تنفيذ البرنامج داخل مقراتها، مطالبة بالنظر في قرار الجامعات بوقف التنفيذ بما يكفل استمراريته، وهو ما قامت به الوزارة مؤخرا بعدم الممانعة في مواصلة استمرار البرنامج بموافقة مجلس الجامعة، الذي له كامل الصلاحيات برفضه وإيقاف تنفيذه متى ما ارتأى ذلك.
وكانت المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني أصدرت قبل 3 أعوام تقريبا قرارا يقضي بإيقاف جميع برامج الرخصة الدولية لقيادة الحاسب الآلي، مبررة سبب الإيقاف بمخالفات وقع فيها المشغل الحصري في الخليج، إضافة لضعف المخرجات، وعدم استجابتها للمعالجات الفنية، فضلا عن رفع رسومها على المتدربين.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)