«التعليم» تصدر دليلاً محدثاً لقواعد السلوك والمواظبة لطلبة المتوسطة والثانوية

«التعليم» تصدر دليلاً محدثاً لقواعد السلوك والمواظبة لطلبة المتوسطة والثانوية

التعليم السعودي : أصدرت وزارة التعليم دليلاً إجرائياً، يتضمن تأطيراً لتعامل إدارة التعليم مع مخالفات طلبة المتوسطة والثانوية خصوصاً، والانضباط السلوكي على وجه العموم، إثر تشكيل لجنة قضايا الطلاب والطالبات في إدارة التعليم.

ويهدف الدليل إلى «تحقيق الانضباط السلوكي في المدارس وفق الأنظمة المنظمة للعمل». وأكدت الوزارة حرصها على وضع آلية مقننة وضابطة لكل إجراءات التعامل التربوي مع مواقف الطلبة وسلوكهم، بهدف «تعزيز السلوك الإيجابي وتقويم السلوك السلبي، وذلك من خلال قواعد السلوك والمواظبة لطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية».

وقالت الوزارة إنها عمدت إلى «إيجاد البيئة التربوية الجاذبة لكل عناصر المنظومة التعليمية من طلبة ومعلمين وإداريين وأولياء الأمور».

ووكانت ورشة تعريفية في قواعد السلوك والمواظبة للمرحلتين المتوسطة والثانوية انطلقت في جهاز الوزارة، وافتتحتها وكيل التعليم (بنات) الدكتورة هيا العواد، والتي اكدت في كلمة ألقتها على سرعة التواصل مع الميدان في شأن قواعد السلوك والمواظبة للمرحلتين المتوسطة والثانوية.

وأشارت العواد إلى اهتمام وزارة التعليم في الجانب الأخلاقي للطالب وسعيها إلى «تعزيز عمليات بناء الشخصية المتوازنة، وترسيخ القيم السلوكية الإيجابية لديه، وإيجاد بيئة تربوية محفزة وجاذبة، ووضع آلية مقننة وضابطة لكل اجراءات التعامل التربوي مع مواقف وسلوك الطلاب مستعينة بخبراء وأساتذة جامعات متخصصين في علم الاجتماع وعلم النفس».

وأضافت وكيل الوزارة أنه تم تطوير هذه القواعد بناء على رأي الميدان ونتائج تطبيقها على الطلاب، من منطلق الاهتمام في سلوك الطالب، بقدر الاهتمام في تحصيله الدراسي، مشيرة إلى التسهيل الالكتروني الذي سعت إليه الوزارة من خلال إعداد تطبيق على الجوال يمكن من الدخول على هذه القواعد واستعراضها والوصول إلى النماذج في شكل أسرع.

وأكدت العواد ضرورة تكامل الأدوار، وذلك بعقد المدرسة لقاء بأولياء الأمور، توضح لهم هذه القواعد وأهمية التشارك بين المدرسة وولي الأمر، لغرس السلوك القويم لدى الطلبة.

من جانبها، ألقت المدير العام للتوجيه والإرشاد في الوزارة موضي المقيطيب كلمة أشارت فيها إلى عظم المسؤولية لبناء جيل معتدل السلوك متمسك في تعاليم الدين الاسلامي معتز في وطنه. وقدمت المستجدات في قواعد السلوك والمواظبة لطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية فيما يخص الطالب، والهيئة التعليمية والادارية، وإدارة المدرسة، والأسرة، وإدارة التعليم، واللجنة المركزية في الوزارة، والمواظبة.

وركزت الورشة التعريفية على عدد من المحاور الرئيسة، والتي تشمل تطبيق الهواتف الذكية الخاص في قواعد السلوك والمواظبة لطلاب وطالبات المرحلة المتوسطة والثانوية، وعرضاً لأهم مستجدات القواعد المحدثة، وآخر للمخالفات السلوكية لطلبة المرحلتين المتوسطة والثانوية.

وشهدت الجلسة الثانية من الورشة عرضاً قدمته لجنة قضايا الطلاب والطالبات في إدارات التعليم، ومسؤوليات المدرسة والطالب الوقائية لتجنب المخالفة السلوكية، وأحكام عامة في المواظبة، وشرح الدليل الإجرائي للقواعد. وناقشت الورشة الاجراءات والرد على استفسارات إدارات التعليم وفقاً لصحيفة الحياة.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)