«التعليم»: على «المتظلم» اللجوء لـ«الأيقونة»

«التعليم»: على «المتظلم» اللجوء لـ«الأيقونة»
آخر حوادث المعلمات في الليث قبل أيام، نتج عنه إصابة 7 معلمات.

التعليم السعودي – متابعات :  شكا عدد من معلمي ومعلمات الليث من أن حركة النقل الداخلي لتعليم محافظة الليث خيبت آمالهم، وقضت باستمرارهم في مواجهة المجهول عاما آخر، والبقاء في مدارس يقطعون المسافات من أجل الوصول إليها.
ففي الوقت الذي أوضح مدير تعليم الليث الدكتور زكي الحازمي أن العدد الإجمالي للمتقدمين للنقل الداخلي هذا العام بلغ 1771 معلما ومعلمة، وتحقق النقل لـ643 منهم، بنسبة 36.5%، أشار إلى تقدم 894 معلما، تحقق النقل لـ420 معلما منهم، وبنسبة 47%، فيما تقدم للحركة 877 معلمة، تحقق النقل لـ223 منهن، بنسبة 26%.
وجدد عدد كبير من المعلمين والمعلمات مطالبهم بزيادة عدد المنقولين في الحركة بدلا من العدد الذي لا تتجاوز نسبته 36%، إذ كانت آمالهم تتلخص في تحقيق مطالبهم ورغباتهم بدلا من مضاعفة معاناتهم وبقائهم يتكبدون المخاطر، خصوصا معلمي ومعلمات القرى الجبلية.
فيما أكد مدير شؤون المعلمين الدكتور أحمد بن محمد باحارث أن الحركة شملت قطاعات المحافظة الـ5 وهي: «الليث، وأضم، وحقال، وربوع العين، وبني يزيد»، وأُجريت بين المتقدمين وفق المفاضلة والاحتياج، مطالبا المعلمين والمعلمات الذين لديهم ملاحظات أو اعتراضات على نتيجة حركة النقل الداخلي الرفع عن طريق حساباتهم في برنامج نور «أيقونة التظلم»، خلال 5 أيام من تاريخ إعلان الحركة، وستقوم اللجنة المختصة بدراسة ذلك التظلم واتخاذ الإجراء اللازم وفقاً لصحيفة عكاظ.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)