«التميز البحثي» في جدة يطور مواد كيميائية لها خواص نادرة

«التميز البحثي» في جدة يطور مواد كيميائية لها خواص نادرة

التعليم السعودى : تمكنت جامعة الملك عبدالعزيز ممثلة في مركز التميز البحثي في المواد المتقدمة، من إيجاد آفاق جديدة للبحث العلمي والتقنية في مجال تصميم وتطوير مواد جديدة قابلة للتطبيقات في الحياة التقنية المعاصرة، ليكون المركز في صدارة مراكز أبحاث المواد المتقدمة والجديدة في العالم.
وركزت الجامعة من خلال هذا المركز على اصطناع وتطوير مواد كيميائية عضوية أو غير عضوية لها خواص نادرة ولها تطبيقات عدة في التقنيات المعاصرة وتطوير تقنيات تجريبية لتوصيف هذه المواد الجديدة باستخدام التقنيات المختلفة والتقنيات لاستخدام هذه المواد حسب الخواص المطلوبة للتطبيقات مثل المجسات الضوئية وتخزين الطاقة الشمسية وتخزين المعلومات كأقراص الحاسوب وشاشات العرض الكبيرة منها والصغيرة والعديد من التطبيقات الأخرى مثل النوافذ الذكية في المنازل أو زجاج السيارات أو النظارات الشمسية وفقاً لصحيفة المدينة.
ويعمل المركز على تطوير مبلمرات وتركيبات بوليمرية جديدة للتطبيقات العادية والتطبيقات في التقنيات المختلفة، مستهدفًا المركز إعداد علماء المستقبل للجامعات السعودية والصناعة لتطبيق العلم التجريبي والجانب النظري والمحاكاة باستخدام الحاسوب وتوفير بنية للقيام بأبحاث بينية بين العلوم المختلفة داخل الجامعة وخارجها وربطها بالصناعة لرفع كفاءة الباحثين السعوديين نتيجة تكامل الأفكار البحثية مع بعضها وربطها بالجوانب التطبيقية.
من جانبه أكد مدير جامعة الملك عبدالعزيز المكلف الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي، أن المواد المتقدمة والجديدة تعد ركيزة التقدم العلمي والتقني في عالم اليوم، مشيرًا إلى أن التطور الهائل الذي تشهده البشرية في هذا العصر يتطلب البحث، وبشكل مستمر عن مواد جديدة لغرض استحداث تطبيقات جديدة وتحسين ما هو متوفر اليوم.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)