الجمعية الخيرية لزهرة سرطان الثدي تقيم السحور الخيري السنوي وتبرعات فاعلات الخير تصل إلى 1.6 مليون ريال

الجمعية الخيرية لزهرة سرطان الثدي تقيم السحور الخيري السنوي وتبرعات فاعلات الخير تصل إلى 1.6 مليون ريال

التعليم السعودي :أقامت الجمعية الخيرية لزهرة سرطان الثدي مساء أمس السحور السنوي الخيري بحضور السمو الأميرة الدكتورة مشاعل بنت محمد وذلك في مركز الملتقى النسائي بحضور عدد من صاحبات السمو الأميرات وعدد من سيدات المجتمع ومحبات الخير .
ورحبت صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء الفيصل بن عبدالعزيز رئيسة مجلس أدارة الجمعية في كلمة بهذه المناسبة في البداية بالحاضرات للسحور الخيري السنوي لجمعية زهرة ، مبينه أن الجمعية تسعي إلي مرحلة انتقالية للمساهمة الفعالة في مكافحة سرطان الثدي والوصول لمستقبل خالي من آثاره .
وأكدت سموها أن الجمعية تعمل يداً بيد مع أعضائها ومتطوعيها لتفعيل جميع البرامج والمشروعات ، وقدمت تصوراً واضحاً لأهمية تحالف المنسوبات مع ألأعضاء في نشر ثقافة العمل التطوعي والتي نتائجه باتت واضحة للعيان الآن وذلك إيماناً بأهمية العمل الجماعي الذي ساند جمعية زهرة طوال الأعوام الماضي .
وقدمت سموها الدعوة إلى عضوية جمعية زهرة التي سوف تستثمر الخبرات والجهود في العمل الخيري وفي جميع المجالات التي من شأنها تعزيز رسالة التوعية في المملكة ، وفي ختام كلمة سموها قدمت صاحبة السمو الملكي الأميرة هيفاء الفيصل العضوية الشرفية في جمعية زهرة لراعية السحور الخيري صاحبة السمو الدكتورة مشاعل بنت محمد .
وفي ختام الحفل كرمت رئيسة مجلس أدارة مجلس جمعية زهرة الأميرة مشاعل بنت محمد بحقيبة من تصميم سموها ، كما كرمت مديرة مركز الملتقى النسائي لمى العقاد بدرع تذكاري .
وفي ختام ليلة السحور الخيري أعلنت مديرة جمعية زهرة سرطان الثدي هنادي العودة التبرعات التي بلغت 1.600.000 ريال من فاعلات خير ، سائلة المولى عز وجل أن يكون في ميزان حسناتهن في هذا الشهر الفضيل .
وأثنت صاحبة السمو الأميرة نورة بنت سعد بن محمد علي جهود جمعية زهرة ، مشيرة إلى أن الجمعية تقوم بجهود في سبيل نشر التوعية بسرطان الثدي وأهمية الفحص المبكر من خلال حملات الجمعية المتعددة التي شملت جميع مناطق المملكة وإنشاء الفروع وتشجيع النساء علي الفحص والاهتمام بالمتعافيات من المرض، وإنشاء مركز لتوفير مستلزمات المصابات، وتوزيع البروشرات التوعوية ، مؤكدة اهتمام الجمعية بالقضاء علي مرض سرطان الثدي في المملكة وأن هذه الجهود تقوم بدعم ومساندة الأميرة هيفاء الفيصل التي أخذت علي عاتقها الإسهام في القضاء على هذا المرض بتوعية ومساندة بنات الوطن .
وعبرت عدد من المتعافيات من المرض عن شكرهن للجمعية علي مساندتها لهن طيلة فترة المرض ودعمها لهن .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)