الحظر والتجاهل للمستفسرين عن الدبلوم التربوي بجامعة طيبة

الحظر والتجاهل للمستفسرين عن الدبلوم التربوي بجامعة طيبة

التعليم السعودي : بقرار متأخر، حرمت كلية العلوم والآداب التابعة لجامعة طيبة في محافظة العلا الطلاب من التسجيل في برنامج الدبلوم التربوي للفصل الدراسي الأول. وقالت في إعلانها عقب جمع عدد من أسماء الطلاب للتسجيل وانتهاء التسجيل في الدبلوم “نعتذر عن عدم إتاحة برنامج الدبلوم التربوي في الكلية لشطري الطلاب والطالبات، ومن يريد التسجيل في برنامج الدبلوم التربوي للفصل الدراسي الثاني أو العام المقبل، فإن ذلك متوفر إلكترونيا على موقع الجامعة، حيث تأسف الكلية من الطلاب الذين سجلوا أسماءهم لديها”.

حظر وتجاهل
إلى ذلك، أثارت ردود عميد التعليم الموازي في جامعة طيبة على استفسارات طلاب الدبلوم التربوي ممن يشملهم إعفاء الرسوم، على “تويتر” غضبهم بعد أن امتنع عن النقاش معهم، وقام بحظر عدد كبير منهم معتذراً عن الإجابة على استفساراتهم لكونها – كما وصفها-  من البديهات، مؤكداً أن توضيح الواضح غموض، متعجباً أن تصدر من طلاب يحملون درجة البكالوريوس.
وأبدى الطلاب استغرابهم أن تصدر تلك الردود من عميد تم تكليفه أخيراً بإدارة العلاقات العامة والإعلام ومتحدثاً رسمياً باسم الجامعة. وقام عميد التعليم الموازي بحظر حسابات متقدمين كانوا ينتظرون إعفاءهم من رسوم الدبلوم التربوي وفق نظام الجامعة بإعفاء الرسوم للمتقدمين من منسوبي الضمان الاجتماعي وقبولهم بناء على آلية قبول الطلاب، وما صاحبه من إعلان مسبق من العميد عن مؤشرات إيجابية تشير إلى قبول عدد كبير منهم.

نتائج القبول
كان من بين الطلاب من يستفسر عن نتائج القبول بالدبلوم التربوي، مشيراً إلى أن اسمه لم يظهر رغم أن العميد أوضح أن المؤشرات الأولية تشير إلى قبولهم ليرد عليها العميد بقوله “لو كان السؤال من طالب ثانوي لقبلته، ولكن من حامل لدرجة البكالوريوس، أعتذر عن الإجابة لأنها تعتبر من البديهيات”، كما رد على آخر يوضح له ما فهمه من الإعلان بقوله “فهمك يخصك، وعليك التقيد بالشروط”.

قنوات التواصل
أبدى لـ “الوطن” حسن الجابري – ولي أمر إحدى الطالبات المتقدمات للدراسة في الدبلوم التربوي – تذمره من أسلوب رد العميد على الطلاب والطالبات من خلال حسابه لمن كان ينتظر قرار القبول في الدبلوم التربوي وإعفاء طلاب الضمان الاجتماعي من الرسوم، وقال “احتوت بعض الردود على فوقية من قبل العميد، حيث رغبوا في اختصار مسافة الطريق من المحافظات للجامعة للاستفسار إلا أنه قابلهم بالحظر”. فيما قال الطالب محمد البركاني إن لجوء الطلاب للاستفسار عبر موقع التواصل الاجتماعي وكما هي سياسة مدير الجامعة بفتح كافة القنوات للتواصل مع الطلبة، يعد اختصارا للوقت لكن كان المصير الحظر والحديث بأسلوب استفزازي من جانب العميد، وأضاف “كان من المفترض على العميد إذا كان لا يستطيع الإجابة عن استفسارات الطلاب أن يوكل غيره للرد والنقاش مع المستفسرين” وفقاً لصحيفة الوطن.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)