العواد: التوسع في «التأهيل المهني» ليشمل جميع المدارس الثانوية

العواد: التوسع في «التأهيل المهني» ليشمل جميع المدارس الثانوية

التعليم السعودي : قالت د. هيا العواد وكيل وزارة التعليم للتعليم (بنات): إنه سيتم التوسع في تطبيق مبادرة التأهيل المهني للطلاب والطالبات لتشمل جميع مدارس المرحلة الثانوية لنظامي المقررات و الفصلي، وزيادة الطاقة الاستيعابية للكليات التقنية والمعاهد التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني لاستيعاب الأعداد الكبيرة من الطلاب و الطالبات.
وأشارت إلى أن العدد الاجمالي للمسجلين في البرامج المهنية 3431 بينهم 2666 طالبًا و765 طالبة، وفقا لنظام نور، حيث بدأت إدارات التعليم بالمناطق والمحافظات تنسيق جداول الطلاب الملتحقين بالبرامج المهنية، على أن يتم تفريغهم ليوم دراسي من كل أسبوع للذهاب للكلية أو المعهد لدراسة تلك المواد ويتم تزويد المدرسة بكشف حضور الطلاب. كما تم إضافة جميع المواد في البرنامج المهني في نظام نور لتسجيل الطلاب و لرصد الدرجات الخاصة بتلك المواد كما هو معمول به مع بقية مواد المرحلة الثانوية وفقاً لصحيفة المدينة.
وأوضحت أن الطلاب و الطالبات الملتحقين بالبرامج المهنية سيحصلون على عدد من الحوافز المتمثلة في احتساب المقررات التي يجتازها الطلاب كمواد اختيارية في نظام المقررات وكذلك احتسابها كمواد اختيارية في الجامعات والكليات التقنية، بالإضافة إلى احتساب (سلسلة مقررين فأكثر في تخصص واحد) كبرنامج تأهيلي لسوق العمل.
وأوضحت أن المبادرة يستفيد منها جميع طلاب و طالبات المرحلة الثانوية (نظام المقررات و النظام الفصلي) الحكومي و الأهلي، في جميع إدارات التعليم. وهي اختيارية لمن يرغب من طلاب وطالبات الصفين الثاني والثالث الثانوي.
أما طلاب الصف الأول الثانوي فيتم تنفيذ برنامج إرشادي لهم يشمل أنشطة ومعارض مهنية وزيارات وغيرها، ويشترط موافقة أولياء الأمور على تسجيل أبناءهم نظرًا لأن البرامج المهنية يتم دراستها في مقر الكليات التقنية والمعاهد التابعة للمؤسسة، مشيرة أنه سيتم تنفيذها بالتدريج حيث تم تطبيق المرحلة الأولى في العام الدراسي الحالي 1436-1437هـ على طلاب وطالبات مدارس (نظام المقررات) في جميع إدارات التعليم. وسيتم التوسع في تطبيقها لتشمل المرحلة الثانوية (النظام الفصلي) في الأعوام القادمة بإذن الله تعالى.
وأوضحت أن المبادرة عبارة عن برامج تدريبية ومواد مهنية يتم تقديمها من قبل الكليات والمعاهد التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، بحيث يكون للطلاب حرية الاختيار بين المواد المتاحة في البرنامج الاختياري الحر في نظام المقررات وبين المواد المهنية التي تقدمها الكليات والمعاهد ضمن المبادرة.

 

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)