العيسى: ذكرياتي في الباحة خالدة

العيسى: ذكرياتي في الباحة خالدة
علي الرباعي

التعيلم السعودي : عندما تكون العلاقة بالمكان حسية تخرج المفردة من معجمها وتكتسب قيمة جمالية بالغة الثراء وغير قابلة للتحول.
هذا هو حال وزير التعليم الدكتور أحمد العيسى الذي لم ولن ينسى منطقة الباحة صديقة المخيلة وعشيقة الشعر والمنحازة للقوة والجمال بحكم التضاريس والطبيعة، ذلك أن البيئة كائن مروض للإنسان ورسام طابع بصماته على الذاكرة والوجدان. فمنذ ما يزيد على ثلاثة عقود كان الوزير العيسى طالبا في متوسطة العفوص ببني حسن ببلاد زهران، وانتقل بعدها ليدرس في ثانوية السروات بالظفير، بحكم عمل والده رئيسا لمركز بيدة في ذلك الزمن، وفي عام 1978 غادر الوزير المنطقة ليبدأ رحلة طلب العلم داخل المملكة، وخارجها لاحقا في حين ظلت الباحة بشفافية أهلها وطول فصل شتائها وكثافة ضبابها تحتل حيزا من ذاكرته، كونه بما يتميز به من فطنة وتفوق سبر أغوار المكان وتثاقف مبكرا مع الإنسان وحمل معه ما توفر من سحر وهدوء ذلك الزمان.
وبمجرد صدور القرار بتعيينه وزيرا للتعليم تناقلت وسائط ووسائل التواصل خبر ولادته في الباحة ودراسته بها، وبالأمس أكد لـ «عكاظ» في اتصال هاتفي أن ولادته لم تكن في منطقة الباحة، وإنما جاء إليها بعد إتمامه المرحلة الابتدائية، فدرس بها المرحلتين المتوسطة والثانوية، وعاش وعايش صداقات وعلاقات إنسانية، إلا أنه بحكم المشاغل وطول المدة الفاصلة بين تلك الأيام والمرحلة الحالية لم يتذكر اسم أيٍ من الزملاء.
مدير ثانوية السروات لأربعة عقود الدكتور ناصر بشية أعاد لنا شيئا من سيرة طالبه العيسى، ووصفه بدماثة الخلق وسمة طالب العلم وانضباط الطالب المثالي، مؤكدا أنه كان طالبا في السروات إبان إدارته لها، وأن منزله كان مجاورا لمنزلهم بحكم عمل والده في إمارة الباحة فترة الأمير سعود السديري، مثمنا للوزير أنه لا يزال يتذكر الباحة ويستعيدها بعد كل هذه الأعوام، داعيا الله له بالتوفيق والعون، ومؤملا أن تحظى المنطقة بزيارته قريبا ليرى النقلة النوعية التي عاشتها الباحة في ظل دعم ومتابعة القيادة الرشيدة بحسب صحيفة عكاظ.

التعليقات (٢) اضف تعليق

  1. ٢
    زائر

      ونعم ومرحبا به في بلاد غامد وزهران

  2. ١
    النشمي

      ايش الجديد درس في الباحة او هو من أهلها يهمن عمله حاليا فقط

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)