” الغذاء والدواء ” تتحقق من 642 بلاغًا عن أجهزة ومنتجات طبية

” الغذاء والدواء ” تتحقق من 642 بلاغًا عن أجهزة ومنتجات طبية

التعليم السعودي : تلقت الهيئة العامة للغذاء والدواء، ممثلة في المركز الوطني لبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية، 642 بلاغًا عن منتجات أجهزة طبية حتى 11 جمادى الآخرة 1436 هـ، حيث تولت الهيئة الـتحقق من البلاغات ، واتخاذ الإجراءات بشأنها ، وذلك ضمن جهودها لحماية صحة وسلامة المرضى والمستخدمين.
وكانت غالبية البلاغات من شركات بواقع 556 بلاغًا، تلاها البلاغات من مقدمي الرعاية الصحية بـ 59 بلاغًا ، ثم المواطنين بـ 16 بلاغاً، ثم فريق المركز بـ 11 بلاغاً.
ويستقبل المركز الوطني لبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية http://ncmdr.sfda.gov.sa إشعارات إنذارات السلامة الميدانية وتقارير حوادث الأجهزة والمنتجات الطبية التي يتضح وجود عيوب مصنعية بها من المستشفيات والمنشآت الصحية والمستخدمين بالمملكة، ويدرسها ويتعاون مع مصنعيها وممثليها القانونيين لتصحيحها وضمان الأداء الآمن لها.
ويحرص المركز على ضمان سلامة المستخدمين، من خلال تعاونه مع جهات متخصصة في دول أخرى، إذ أن له عضوية في نظام تبادل إنذارات السلامة الميدانية وبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية التابع للمنتدى العالمي لمنظمي الأجهزة والمنتجات الطبية، الذي يضم الولايات المتحدة الأمريكية وكندا واليابان واستراليا ودول الاتحاد الأوروبي والصين والبرازيل، إضافة إلى عضويته في نظام تبادل إنذارات السلامة الميدانية وبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية التابع لمجموعة عمل التجانس الآسيوي التي تضم 23 دولة.
ومع نشاط المركز الوطني لبلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية في تعزيز حماية صحة وسلامة المرضى والمستخدمين، فإنه يعمل على تبادل المعلومات المتعلقة بحوادث الأجهزة والمنتجات الطبية للتقليل من احتمالية أو تكرار وقوعها أو التقليل من العواقب المحتملة من تكرارها، وتشجيع التعاون بين المصنعين ومقدمي الرعاية الصحية للتعرف على المشاكل المتعلقة بالأجهزة والمنتجات الطبية والتحقيق فيها واتخاذ الإجراءات اللازمة حيالها، إضافة إلى تشجيع مقدمي الرعاية الصحية والمستخدمين والمصنعين والممثلين القانونيين والموردين وكل الأطراف في سلسلة التوريد بالمملكة على الإبلاغ عن حوادث الأجهزة والمنتجات الطبية، مع توفير قاعدة بيانات عن سلامة وأداء الأجهزة والمنتجات الطبية بما يحقق تبادل معلومات الحوادث مع الهيئات الرقابية العالمية.

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)