المشاركون في ندوة الطوافة والمطوفين بجامعة أم القرى يزورون مؤسسة مطوفي حجاج جنوب آسيا

المشاركون في ندوة الطوافة والمطوفين بجامعة أم القرى يزورون مؤسسة مطوفي حجاج جنوب آسيا

التعليم السعودي :زار المشاركون في ندوة الطوافة والمطوفين التي أقامتها جامعة أم القرى ممثلة في كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة المكرمة بالشراكة مع وزارة الحج وإمارة منطقة مكة المكرمة برعاية كريمة من سمو ولي العهد – حفظه الله – يرافقهم المشرف العام على كرسي الأمير سلمان بن عبدالعزيز لدراسات تاريخ مكة رئيس اللجنة التنظيمية للندوة الدكتور عبدالله بن حسين الشريف، وأعضاء اللجنة التنظيمية والعلمية اليوم مؤسسة مطوفي حجاج جنوب آسيا للتعرف على أدوارها وخدماتها وبرامجها وإمكاناته المقدمة لحجاج بيت الله الحرام وماتوفره من برامج وأنشطة لخدمة الطوافة والمطوفين .
وبدئ الحفل الخطابي المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقى رئيس مجلس إدارة مؤسسة مطوفي حجاج دول جنوب آسيا الدكتور رأفت بن إسماعيل بدر كلمة رحب فيها بالجميع، مبيناً أن المؤسسة تمثل إحدى مؤسسات الطوافة التي استمدت مسماها منذ قرون من شعيرة الطواف حول البيت العتيق، مبينا أن مهنة الطوافة شهدت في العهد السعودي تطورا هائلاً، مشيداً بندوة الطوافة والمطوفين وما تمثله من تأصيل لهذه المهنة من خلال بحوثها ومحاورها التي ستسهم في تقديم المزيد من العناية والتطوير لمهنة الطوافة ومنسوبيها في خدمة الحجاج وفق أسس علمية .
عقب ذلك ألقى رئيس الهيئة التنسيقية لمؤسسات أرباب الطوائف عبدالواحد بن برهان سيف الدين كلمة شكر فيها المشاركين في الندوة لتلبية دعوة الهيئة لزيارة نموذج من مؤسسات الطوافة بمكة المكرمة للتعرف على المسار الخدمي والتقني والاستراتيجي والأدائي لهذه المؤسسات ومنسوبيها في خدمة وراحة حجاج بيت الله الحرام، مستعرضاً الخدمات التي تقدمها مؤسسات أرباب الطوائف للحجاج من وصولهم إلى منافذ الدخول الجوية والبرية والبحرية حتى مغادرتهم إلى أوطانهم .
إثر ذلك شاهد الحضور عرضا مرئيا حول الآلية الجديدة لمكاتب الخدمات الميدانية التابعة للمؤسسة، ثم تجولوا على معرض الحج بين الحاضر والمستقبل ومكتبة أرباب الطوائف وقاعة الرواد، مستمعين إلى شرح من قبل رئيس مجلس إدارة المؤسسة عن محتوياتها وما تحمله من مضامين لتوثيق مسيرة الطوافة والمطوفين .
وفي ختام الزيارة عبر المشاركون في الندوة عن سرورهم وسعادتهم بما شاهدوه من إمكانات وخدمات واستراتيجيات داخل المؤسسة .

التعليقات (٠) اضف تعليق

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>


(مطلوب)